التحقيق مع صحفية "الفجر" بتهمة سب وزير العدل الأسبق
May 10th, 2017


ed8336d2107812a966349cef8aaad006

حققت نيابة الدقي، أمس الثلاثاء 9 مايو 2017، مع صحفية "الفجر"، ياسمين مبروك، في ما نسب إليها من تهم سب وقذف وزير العدل الأسبق أحمد الزند، ونشر أخبار كاذبة، عقب بلاغ "الزند" ضدها.

وقالت ياسمين لـ"صحفيون ضد التعذيب"، إنها في 19 فبراير 2017، نشرت تقرير  صحفي، عن تزوير الانتخابات في الوقت الذى كان يتولى المستشار أحمد الزند، منصب وزيرًا للعدل، وذلك كجزء من التقرير الصحفي.

وأضافت أنه تم التحقيق معها بسراي نيابة الدقي، في المحضر رقم 2197 لسنة 2017، إدارى الدقى، بتهم سب وقذف ونشر أخبار كاذبة، عن المستشار أحمد الزند، مؤكدة أنها قدمت صور تثبت نشر نفس المعلومات، في صحف أخرى، حيث تم إخلاء سبيلها بضمان محل إقامتها، مع إمهالها وقت لتقديم شهادة من نقابة الصحفيين، تفيد بقيدها بجدول الصحفيين المتدربين، باعتبارها صحفية غير نقابية.

وفي سياق متصل، أوضح المستشار القانوني لجريدة الوفد، محمد البرماوي، أن التحقيق يأتى على خلفية البلاغ المقدم من، الزند للنائب العام، والمقيدة برقم 3300 لسنة 2017 عرائض النائب العام، والذى يتهم فيه ياسمين مبروك، وكلًا من عمرو الشوبكي، ورئيس مجلس ادارة الجريدة، نصيف قزمان، ورئيس تحرير جريدة البديل، بالسب وقذف، ونشر أخبار كاذبة عنه.

وأفاد لـ"المرصد"، بأنه تم التأشير على البلاغ من المحامى العام الأول، ثم المحامي العام، ليقيد برقم إدارى 2197 لسنة 2017 إداري الدقي.