الحبس 6 أشهر للمذيعة ريهام سعيد والصحفي أحمد الهواري بتهمة التشهير بالفنانة زينة
January 29th, 2017


أصدرت محكمة جنح أول أكتوبر، برئاسة المستشار محمد حسين عامر، أمس السبت، حكمها بحبس الإعلامية ريهام سعيد، والصحفي أحمد الهواري، 6 أشهر، وتغريمهما 10 آلاف جنيه، لإدانتهما بسب وقذف الفنانة زينة، وذلك بعد تأجيل القضية في عدد من الجلسات، وفقًا لما ذكره موقع جريدة "التحرير".

البداية عندما استضافت الإعلامية ريهام سعيد، الصحفي أحمد الهواري، في إحدى حلقات برنامج "صبايا الخير"، على قناة النهار، مارس 2014، على خلفية قضية الفنانة زينة والفنان أحمد عز، على اعتبار أن الصحفي يمتلك معلومات ومستندات حول الموضوع.

وخلال الحلقة اتهم "الهواري" محامي الفنانة زينة، بنشر معلومات مغلوطة عن القضية، لافتًا إلى أن البعض تحدث عن علاقة زواج بين الفنانة ورجل أعمال شهير - رفض تسميته - وهي التي نتج عنها هذان الطفلان على حد قوله، وهو الأمر الذي أثار غضب زينة، والتي تقدمت ببلاغ ضد كل من ريهام سعيد، والصحفي أحمد الهواري، وقناة "النهار" اتهمتهم فيه بالتشهير وتشويه سمعتها من خلال هذه الحلقة، لتعلن بعدها ريهام الحرب عليها من خلال حلقة أخرى.

وفي الحلقة التالية هاجمت "ريهام" الفنانة زينة، موضحة أنها ليست الإعلامية الوحيدة التي ناقشت ذلك الموضوع، وقالت موجهة حديثها للفنانة: "إذا كنت عايزة تروحي تقاضي حد فلازم تقاضي نفسك لأن اللي شهر بيكي هي أنت، واللي راح عمل كل ده أنت، واللي اتكلم في الصحافة دي كلها أنت، مش أنا ولا أي حد تاني".