النشرة الأسبوعية| منع محررة "صدى البلد" من دخول وزارة التعليم.. وسجناء "طرة" ينقذون قدم "الزعيم" من التعفن
February 4th, 2017


نشرة اسبوعية 2017

لم يسجل مرصد "صحفيون ضد التعذيب"، خلال الأسبوع الأخير من يناير وبداية الأسبوع الأول من فبراير، سوى حالة انتهاك واحدة فقط ضد الصحفيين أثناء تأدية عملهم؛ تمثلت في منع محررة التعليم بموقع "صدى البلد" من دخول الوزارة؛ بناءً على تعليمات من وزير التعليم "الهلالي الشربيني".

فيا تابع فريق عمل المرصد أوضاع بعد الصحفيين المحبوسين، ومن بينهم "حمدي الزعيم" الصحفي بجريدة "الحياة"، والذي أصيب بمرض السكري، وأنقذه زملاؤه في الزنزانة من تعفن قدمه، بعد رفض إدارة سجن طرة نقله إلى المستشفى وإجراء عملية جراحية له.

المنع من التغطية

منع مسئولو الأمن بوزارة التربية والتعليم، "ياسمين بدوي" محررة ملف التعليم بموقع "صدى البلد"، من دخول مقر الوزارة، يوم الخميس الماضي، الموافق 2 فبراير الجاري، وبرر رجال الأمن المكلفين بتأمين الوزارة، ذلك الإجراء بأنه تنفيذًا لقرار صادر من مكتب الوزير الهلالي الشربيني.

أوضاع المحبوسين

رفضت إدارة سجن طرة، نقل "حمدي الزعيم" الصحفي بجريدة "الحياة"، إلى مستشفى السجن لإجراء عملية جراحية في إحدى قدميه، بعد تعفنها إثر إصابته بجرح فيها، وتضاعف الجرح نتيجة إصابته المفاجئة بمرض السكري داخل السجن وارتفاع نسبته، مما اضطر زملائه بالزنزانة لتنظيف الجرح له بأدوات الحلاقة والمناديل الورقية؛ لتخفيف الألم عنه.

تقارير وإصدارات

أصدر مرصد "صحفيون ضد التعذيب"، تقريره الإخباري الشهري؛ والذي تضمن ملخص ما شهدته المؤسسات الصحفية القومية والخاصة والقنوات الإخبارية الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى نقابة الصحفيين، من أحداث خلال شهر يناير الماضي.