بالفيديو.. جاردات العرض الخاص لـ"يا تهدي يا تعدي" يعتدون على الصحفيين
February 21st, 2017


 

اعتدى عدد من جاردات المنتج إبراهيم إسحاق، منتج الفيلم السينمائي "يا تهدي يا تعدي"، على الصحفيين والمصورين المكلفين بتغطية العرض الخاص للفيلم بسينمات جرين بلازا بمدينة الشيخ زايد، مساء أمس الاثنين، مما أدى لانسحاب عدد كبير من محرري ومصوري بعض الصحف والمواقع الإلكترونية.

وفي هذا الصدد، قال بهاء نبيل، مصور جريدة "اليوم السابع"، والذي كان مكلفًا بتغطية العرض الخاص للفيلم من جهة عمله، إن العرض شهد فوضى سوء تنظيم من القائمين على الفيلم، فضلًا عن البودي جاردات الذين أثاروا أزمة ومشاكل مع الصحفيين المتواجدين لتغطية الحدث، رغم عدم وجود أحد من أبطال الفيلم حتى العاشرة مساءً.

وتحدث "نبيل"، في شهادته لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، عن واقعة تعرضه للاعتداء، مؤكدًا أنه اسمه مقيّد بكشف الصحفيين المدعوين للتغطية؛ إلا أنه فوجئ بأحد "الجاردات" يعتدي عليه بالضرب على كتفه أثناء تواجده على السجادة الحمراء للتصوير، وهو ما أدى لبداية مشادات بين الطرفين، وسط تدخل باقي المصورين.

وأوضح "نبيل"، أن معظم الصحفيين والمصورين قرروا الانسحاب من التغطية قبل بدء العرض الخاص؛ اعتراضًا على سوء التنظيم والتعدي عليهم من قِبل الجاردات، مشيرًا إلى أن أحد المسؤولين عن التنظيم اعتذر للصحفيين عما حدث، إلا أنهم وجدوا أن أنسب الحلول لإنهاء الأزمة هو الانسحاب وعدم استكمال التغطية.

واستنكر "نبيل"، استعانة شركات الإنتاج بـ"الجاردات" في العروض الخاصة للأفلام، مؤكدًا أن وجودهم دائمًا ما يخلق أزمة ومشاحنات بينهم وبين ممثلي وسائل الإعلام؛ نظرًا لعدم تفهمهم لدور الصحافة والإعلام في مثل تلك الأحداث؛ لاسيما مع تكرار وقائع اعتدائهم ونشوب المشادات بينهم وبين الصحفيين والمصورين.