بسبب انتقاده البرلمان.. مصطفى بكري يتقدم ببيان عاجل ضد إبراهيم عيسى
December 18th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

[caption id="attachment_16128" align="aligncenter" width="500"]إبراهيم عيسى إبراهيم عيسى[/caption]

تقدم النائب مصطفى بكري، عضو مجلس النواب، ببيان عاجل، ضد الإعلامي إبراهيم عيسى، بعدما وجه الأخير إساءات بالغة إلى مجلس النواب، ورئيسه، تخرج عن حدود النقد المباح، وتمثل إهانة للبرلمان، وفقًا لما جاء في البيان العاجل، وذكره موقع "البديل".

وأوضح النائب مصطفى بكري، فى البيان العاجل، أن "الإساءات – التي كررها الإعلامي إبراهيم عيسى، عبر برنامجه "مع إبراهيم عيسى"، الذي يذاع على قناة "القاهرة والناس" – تتضمن أكاذيب وادعاءات ضد البرلمان من شأنها تهديد الأمن والسلم في البلاد، وتشويه صورة البرلمان في نظر الشعب المصري، كادعائه بأن مجلس النواب ينافق الرئيس، بحسب البيان العاجل.

وقال النائب مصطفى بكري، في البيان العاجل، إن "عيسى" وصف البرلمان المصري حرفيًا بـ«برلمان الإعدامات والقتل ولا يريد محاربة الإرهاب بعد رفض إلغاء خانة الديانة».

وتابع: "كما وصف الدكتور علي عبد العال، رئيس البرلمان، بصفات تخرج عن حدود النقد إلى الإهانة بقوله إنه بلا خبرة سياسية أو برلمانية أو تنظيمية، وأنه كان منضمًا للحزب الوطني الديمقراطي، لإنهاء مصالحه، ولا يستحق أن يجلس في مقعدة كرئيس للبرلمان".

وأضاف: "نظرًا لأن هذا الهجوم متكرر منذ عدة شهور، أتقدم بهذا الطلب إلى السيدة وزيرة الاستثمار، متسائلاً عن الإجراءات التي تم اتخاذها من قبل الهيئة العامة للاستثمار بسبب خروج الإعلامي المذكور في برنامجه عن كل المواثيق المهنية والإعلامية والأخلاقية".