بعد انتهائه من أداء الامتحانات.. عبدالرحمن ياقوت يعود من "النطرون" إلى سجن برج العرب
February 6th, 2017


أعيد عبد الرحمن ياقوت، المصور الصحفي بموقع "كرموز" الإخباري، إلى محبسه بسجن برج العرب بالإسكندرية، أمس الأحد الموافق 5 فبراير، بعد قضائه أكثر من شهر داخل ليمان 440 في سجن وادي النطرون الصحراوي؛ لتأدية الامتحانات، حيث انتهى منها منذ أسبوع، وتم ترحيله أمس مع مجموعة من السجناء إلى برج العرب، بحسب ما أفادت والدته.

وقالت والدة "ياقوت"، في حديثها لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، إن الزيارة داخل سجن وادي النطرون كانت تتسم بنوع من المرونة؛ مقارنةً بسجن برج العرب؛ حيث تم إزالة الأسلاك التي كانت تفصل بين الأهالي والسجناء أثناء الزيارة، وتمكنت من الجلوس معه لمدة نصف ساعة ثم غادرت، مشيرة إلى أنها لم تجري زيارة له ببرج العرب بعد إعادته له.

تجدر الإشارة إلى أن قوات الأمن، ألقت القبض على "ياقوت" أثناء تغطيته لأحداث قطع الطريق أمام نقطة فوزي معاذ في الهانوفيل، يوم 21 مارس 2015، ولا يزال محبوس احتياطيًا على ذمة القضية رقم 3880 لسنة 2015 إداري الدخيلة، والمتهم فيها بالانضمام لجماعة إرهابية وحرق وإتلاف نقطة شرطة فوزي معاذ.

فيما تمت تبرئة "ياقوت"، يوم 20 سبتمبر 2016، في القضية رقم في القضية رقم 8558 لسنة 2015 جنايات الدخيلة، والمتهم فيها بالانضمام لجماعة إرهابية، وخرق قانون التظاهر، واستعراض القوة، والتلويح بالعنف والتجمهر، وتعطيل المرور، وحيازة مفرقعات.