تجديد أمر حبس "صبري أنور" 45 يومًا.. والمحامي يقدم طلب لعرضه على مستشفى السجن
December 5th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

الصحفي-صبري-أنور

قررت محكمة جنايات دمياط، المنعقدة بغرفة المشورة، بمجمع محاكم دمياط، اليوم الاثنين، تجديد أمر حبس “صبري أنور” الصحفي بجريدة “البديل”، احتياطيًا لمدة 45 يومًا على ذمة التحقيقات، في القضية 205 لسنة 2015 إداري كفر البطيخ، على أن يتم نظر التجديد القادم لأمر حبسه يوم 16 يناير القادم، أمام دائرة أخرى بمحكمة جنايات دمياط، وذلك بحسب ما أفاد محاميه "أحمد طه".

وقال "طه"، في تصريحات لـ”صحفيون ضد التعذيب”، إن الحالة الصحية للصحفي بدأت تتحسن نسبيًا مقارنةً بالجلسة السابقة، والتي بدا عليه الإرهاق والتعب وفقدان الكثير من الوزن، مشيرًا إلى أنه تقدّم بطلب لعرضه على الطبيب؛ إلا أن إدارة سجن جمصة العمومي مازالت تتعنت معه وترفض تلبية الطلب.

وكانت قوات الأمن ألقت القبض على “صبري أنور” من داخل منزله، في فبراير الماضي، حيث اختفي قسريًا لأكثر من أسبوعين، إلى أن تقدمت نقابة الصحفيين ببلاغ للنائب العام وشكوى ضد وزير الداخلية، فيما جاء رد الوزارة على النقابة بأن الصحفي ليس مختفيًا، وإنما تم القبض عليه بناء على إذن من نيابة أمن الدولة العليا، حيث أوضحت الوزارة في ردها على النقابة، أنه محتجز على ذمة القضية 205 لسنة 2015 إداري كفر البطيخ، ويتم التجديد له بناء على قرارات النيابة.