تجديد أمر حبس محمود حسين صحفي "الجزيرة" 45 يومًا على ذمة التحقيقات
March 19th, 2017


441

قررت دائرة جنح مستأنف الجيزة، المنعقدة في غرفة المشورة، برئاسة المستشار وليد محمد شحاتة، تجديد أمر حبس محمود حسين، الصحفي بقناة "الجزيرة" القطرية، 45 يومًا على ذمة التحقيقات، في جلستها التي انعقدت أمس السبت، وذلك في اتهامه بالتحريض ضد الدولة، ونشر معلومات كاذبة، بحسب ما أفادت ابنته في حديثها للمرصد.

وقالت ابنة "حسين"، في حديثها لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، إن جلسة نظر أمر تجديد حبسه لم تستغرق سوى دقائق معدومة؛ حيث لم يستمع القاضي لطلبات الدفاع أو إلى أبيها، وإنما أصدر القرار فور دخوله إلى القاعة بتجديد الحبس الاحتياطي 45 يومًا أخرى، على ذمة التحقيقات.

ويعاني "حسين" من مشاكل صحية في القلب؛ الأمر الذي يستلزم تناوله بعض الأدوية، إلا أن إدارة السجن تعنتت في السماح بتمرير بعض الأدوية له، كما أنه مازال محتجزًا داخل الحبس الانفرادي التأديبي منذ ترحيله إلى طرة؛ إذ فقد الكثير من وزنه، فضلًا عن حلق شعره.

وكانت قوات الأمن قد ألقت القبض على الصحفي بقناة الجزيرة القطرية، محمود حسين، يوم 22 ديسمبر 2016، وذلك أثناء قضائه عطلة، متهمة إياه بأنه حضر إلى مصر لإعداد تقارير تتضمن موادًا إعلامية مفبركة، تحرض على الدولة المصرية ومؤسساتها.

ومن جانبها، ذكرت القناة القطرية، أنها تحمّل السلطات المصرية المسؤولية عن سلامة "حسين"، وتطالب بسرعة إطلاق سراحه، كما تدعو المنظمات الحقوقية الدولية للدفاع عن "حسين"، مؤكدة أن "الصحافة ليست جريمة".