تفاصيل احتجاز صحفيي "أهل مصر" بنقطة شرطة الأسمرات
September 24th, 2017


قال الصحفي بجريدة "أهل مصر"، محمود الشريف، إنه بعد انتهاءه هو وزميله بالجريدة، محمود نايل، من تغطية جولة وزير التربية والتعليم، صباح اليوم الأحد 24 سبتمبر 2017، بمدرسة "تحيا مصر 1" بحي الأسمرات، في تمام الساعة الثامنة والنصف صباحًا، أغلقت إدارة المدرسة البوابة واحتجزتهما مع أولياء أمور التلاميذ، داخل المدرسة.

وأضاف لـ"المرصد"، أن إدارة المدرسة رفضت فتح باب المدرسة بحجّة ضياع المفتاح، مشيرًا إلى أن الهرج والمرج سيطر على المدرسة، وتزامن ذلك مع وصول رئيس الحي، مشيرًا إلى أنه فور بدءه بالتصوير، قام أمين شرطة بالاستيلاء على الكاميرا وتسليمها لرئيس الحي، والذي بدوره رفض إرجاعها إليه.

وتابع محمود، أنهما توجها رفقة رئيس الحي إلى نقطة شرطة الأسمرات، وتم التحقيق معهما بمعرفة ضباط بالنقطة، وضابط بالأمن الوطني، موضحًا أن أفراد الأمن بالنقطة عاملوهما باحترام.
وعن التحقيق، أفاد بأنه تم سؤالهما عن سبب تواجدهما بالمدرسة، وعما قاما بتصويره، ومن ثم أُطلق سراحهما، في تمام الساعة الثانية ظهرًا، دون تحرير محضر أو اتخاذ أي إجراء قانوني آخر ضدهما.