تفاصيل جلسة محاكمة شوكان (تقرير)
June 13th, 2017


شوكان

أجلت الدائرة 28 جنايات القاهرة، بمعهد أمناء الشرطة، الثلاثاء 13 يونيه 2017، محاكمة "محمود أبوزيد" الشهير بـ "شوكان"، على خلفية اتهامه في القضية رقم 34150 لسنة 2015 جنايات أول مدينة نصر، والمقيدة برقم 2985 لسنة 2015 كلي شرق القاهرة، والمعروفة إعلاميًا بـ"فض اعتصام رابعة"، لجلسة 4 يوليو المقبل، لسماع شهود الإثبات الأول والرابع والخامس، ولورود ما تم فى تحقيقات النيابة، وعرض المتهمين الوارد أسمائهم في الجلسة على طبيب السجن، وأداء امتحان المتهمين، المطالِبين بأداء امتحاناتهم..

بدأت الجلسة في تمام الساعة الحادية عشر صباحًا، وذلك بعرض النيابة العامة، للمستندات التالية على هيئة المحكمة وهي، شهادة متعلقة بأحد المتهمين –رقم33- المطلوب إخلاء سبيله صحيًا، تفيد بأنه متهم في قضايا أخرى.

واستدعت المحكمة الشاهد الثاني، وهو أيمن سيد محمد لؤي، ضابط شرطة، ووقت فض الاعتصام، كان مديرًا لمباحث الأموال العامة، ومكلف بالإشراف على الفض بجانب قوات الأمن المركزي، والقوات النظامية وشرطة المرافق.

وأفاد بعد حلف اليمين، انه كان مكلف بشارع الطيران فقط، وكان حاضرًا وقت ضبط 11 متهمًا ، موضحًا أن إشرافه على فض الاعتصام كان بتكليف من مديرية الأمن، عقب صدور قرار من مجلس الوزراء.

كما استدعت هيئة المحكمة الشاهد الثالث، وهو العميد محمود فاروق، كان مكلفًا بالإشراف على شارع النصر مع تقاطع الفنجري، وتأمين الممر الآمن للمعتصمين.

وأكد بعد حلف ايمين، أنه وزملاءه تلقوا تعليمات بضبط النفس وعدم تفتيش المعتصمين خلال فض الاعتصام، مشيرًا إلى أنه لم يدخل إلى الاعتصام، وكان يؤمن خارجه وكلف بذلك من جهة عمله، بناءً على قرار صادر من النائب العام. 

كما كان للدفاع طلبات وهي:

  1. استدعاء باقي الشهود وخاصة الشاهد الذي لم يحضر.
  2. إثبات بمحضر الجلسة أنه بعد ضم الأوراق التي تم طلبها سابقًا من هيئة المحكمة، أن له الحق فى استدعاء الشهود مرة أخرى. 
  3. التحقيق في واقعة التعذيب التي نوه عنها الجلسة قبل السابقة، ولم يتم التحقيق بها حتى الآن.

كانت قوات الأمن، ألقت القبض على "شوكان"، أثناء تصويره عملية فض اعتصام رابعة العدوية، في أغسطس من عام 2013، ليحبس بعدها احتياطيًا بتهمة الانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين، والاشتراك في اعتصام مسلح.