النطق بالحكم على "جمال عبدالرحيم" وصحفي "الجمهورية" 14 فبراير في دعوى "سب الزند"
January 10th, 2017


صحفيون ضد التعذيب

ccccccourt

حجزت الدائرة 22 بمحكمة جنايات شمال القاهرة الابتدائية بالعباسية، اليوم الثلاثاء، دعوى المستشار أحمد الزند وزير العدل السابق، ضد أحمد أبو بركة المستشار القانوني لحزب الحرية والعدالة المنحل، وجمال عبد الرحيم رئيس تحرير جريدة الجمهورية الأسبق وسكرتير عام نقابة الصحفيين، وصفوت عمران صحفي بالجريدة، على خلفية اتهامهم بإهانة السلطة القضائية، وسب وقذف وزير العدل السابق، إلى جلسة 14 فبراير للنطق بالحكم، وفقًا لما ذكره موقع جريدة "اليوم السابع".

 وحضر خلال الجلسة أحمد أبو بركة المستشار القانوني لحزب الحرية والعدالة المنحل، فيما حضر عن جمال عبد الرحيم وصفوت عمران  محاميهما.

وكان الزند تقدم ببلاغ للنيابة العامة أثناء توليه رئاسة نادي قضاة مصر، ضد المدعى عليهم يتهمهم بإهانة القضاء وسبه وقذفه خلال حوار صحفي نشرته جريدة الجمهورية، في عددها الصادر 22 أغسطس 2012، تضمن عبارات مسيئة للزند، واعتبرها سبًا وقذفًا، وحققت نيابة استئناف القاهرة مع المدعى عليهم، وأخلت سبيلهم، وتم إحالتهم للمحاكم.