تفاصيل استيقاف محرر بالدستور بعد إعلان "الطوارىء" بساعات
April 10th, 2017


ياسر السيد -محرر الدستور

في الساعات الأولى من تطبيق قانون الطوارىء، الذي أصدره عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بعد تفجيرات كنيسة "مارجرجس" في طنطا، تعرض ياسر السيد الصحفي بجريدة الدستور لواقعة تفتيش ذاتي بعد انتهائه من عمله وخروجه من مقر جريدته متجهًا إلى منزله، وصفها السيد بـ"المهينة".

وقال السيد حول تفاصيل الواقعة، إنه خلال خروجه من مقر الجريدة متجهًا إلى ميدان التحرير، وتحديدًا في شارع محمد محمود، أمام الجامعة الأمريكية، تم استيقافه من 3 أشخاص يستقلون سيارة بيضاء اللون، وطلبوا منه إبراز بطاقته الشخصية.

وأضاف في شهادته، أنهم قاموا بسؤاله عن وجهته، خلال قيامهم بتفتيش حقيبته وجهاز اللابتوب الخاص به بشكل مهين، مؤكدًا أنه عند علمهم بعمله كصفحي، رفضوا إعادة تحقيق الشخصية له، إلا بعد محاولات عديدة منه، وذلك بعد عرضها الضابط الجالس داخل السيارة.