في رسالة من داخل محبسه.. أسامة البشبيشي: الوهن "عار" في عرفي
February 23rd, 2017


بشبيشي

كتب أسامة البشبيشي، الصحفي بوكالة "بلدي" الإخبارية، والمحبوس في سجن طرة، رسالة بخط اليد من داخل محبسه، أمس الأربعاء، الموافق 22 فبراير الجاري، وقد حملت اسم "مصر"، كتب خلالها عدة جُمل مقتضبة تؤكد على أن الصحافة ليست جريمة، وقد تحصّل مرصد "صحفيون ضد التعذيب" على نسخة من تلك الرسالة.

وألقت قوات الأمن القبض على (أسامة البشبيشي) الصحفي بوكالة “بلدي” الإخبارية، و(حمدي الزعيم) الصحفي بجريدة “الحياة”، و(محمد حسن) الصحفي بجريدة “النبأ”، يوم 26 سبتمبر 2016، أثناء تصوير "الزعيم والبشبيشي" لتقرير ميداني بمحيط نقابة الصحفيين، وتصادف ذلك مع مرور "حسن".

وقد تم ترحيل الصحفيين الثلاثة “الزعيم، وحسن، والبشبيشي”، يوم 29 أكتوبر الماضي، إلى سجن استقبال طرة، وذلك بعد شهر كامل من احتجازهم داخل قسم شرطة قصر النيل، منذ إلقاء القبض عليهم في 26 سبتمبر الماضي.

وجاء نص الرسالة كالآتي:

"لن أموت وفوق لساني كلمات يحبسها الخوف، ولا بديل للإقدام غير سحقة الأقدام..

الوهن معيب عار في عرفي، على نصرة الحق لا أخشى حتفي..

سوف يمضي الرأس مرفوعًا فلا يرتضي ضعفًا بقول أو جواب..

سوف تحدوني دماء عابقات، وقد أنارت كل فجر للذهاب..

بحلم بمدني وبرج حمام، وأرض حضنها بيسعني..

بحلم ولو منعوا الأحلام، حقول محدش يمنعني..

#الحرية_للعدسة_والقلم

#أسامة_البشبيسي

#التهمة_حيازة_كاميرا

#شهيد_ينتظر

#الحرية_لسبيع_والقباني

#سأبقى_على_العهد

#سجن_طرة

#القاهرة

16923559_1807485259573750_979426834_n