للمرة الثالثة.. رفض استئناف محمد حسن مصور "النبأ" على قرار حبسه
March 30th, 2017


512

رفضت الدائرة 23 إرهاب، بمحكمة جنايات شمال القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسين قنديل، الاستئناف المقدم من محمد حسن، المصور الصحفي بجريدة "النبأ"، على قرار تجديد أمر حبسه 45 يومًا، على خلفية القضية رقم 15060 لسنة 2016 جنح قصر النيل، على أن تنعقد الجلسة القادمة يوم 3 مايو القادم، وذلك في الجلسة التي انعقدت اليوم الخميس، بحضور المصور الصحفي من محبسه، بحسب ما أفادت شقيقته المحامية "نورهان حسن"، للمرصد.

ويأتي ذلك على خلفية اتهام المصور الصحفي بالانضمام لجماعة محظورة، ونشر أخبار كاذبة تضر بمصلحة الأمن القومي، والتصوير بدون الحصول على إصدار تصريح من الجهات المختصة، إضافة إلى تهمة جديدة وجهتها له نيابة أمن الدولة العليا، مع الصحفيين (حمدي الزعيم) الصحفي بجريدة "الحياة"، و(أسامة البشبيشي) الصحفي بوكالة "بلدي" الإخبارية.

وكانت الدائرة 5 محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار ناجي شحاتة، قد قررت إخلاء سبيل الصحفيين الثلاثة، يوم الأحد الموافق 19 مارس، بتدابير احترازية؛ تتمثل في تطبيق المراقبة على الصحفيين الثلاثة 3 أيام في الأسبوع، من خلال إثبات حضورهم لعدة ساعات داخل القسم التابع لمنطقة كلٍ منهم، إلا أن النيابة استأنفت على قرار القاضي، وتم قبول الاستئناف وتجديد أمر حبسهم، 45 يومًا.

وقد تم ترحيل الصحفيين الثلاثة “الزعيم، وحسن، والبشبيشي”، يوم 29 أكتوبر الماضي، إلى سجن استقبال طرة، وذلك بعد شهر كامل من احتجازهم داخل قسم شرطة قصر النيل، منذ إلقاء القبض عليهم في 26 سبتمبر الماضي.

وكانت قوات الأمن قد ألقت القبض على الصحفيين الثلاثة، يوم الاثنين الموافق 26 سبتمبر، أثناء تصوير “الزعيم والبشبيشي” لتقرير ميداني بمحيط نقابة الصحفيين، وتصادف ذلك مع مرور “حسن”، وقد تم التحقيق معهم داخل القسم أمام رجال الأمن الوطني، عقب إلقاء القبض عليهم، ثم عُرضوا على النيابة مساء الثلاثاء، الموافق 27 سبتمبر.