محامي المرصد يتقدم بطلب لعرض "العادلي والفخراني" على الطب الشرعي في السجن
December 6th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

[caption id="attachment_15831" align="aligncenter" width="720"]صحفيو رصد صحفيو رصد[/caption]

تقدّم علي الحلواني، محامي مرصد "صحفيون ضد التعذيب"، بطلب للدائرة 14 جنايات جنوب الجيزة، برئاسة المستشار معتز خفاجي، بشأن "عبدالله الفخراني" الصحفي بشبكة رصد الإخبارية، و"محمد العادلي" مذيع قناة أمجاد الفضائية؛ لعرضهما على الطب الشرعي الخاص بسجن وادي النطرون، وإجراء فحوصات طبية لهما، واستخراج تقرير من مستشفى السجن حول الوضع الصحي لهما.

وقال "الحلواني"، إنه تقدّم بالطلب لرئيس المحكمة، عقب انتهاء الجلسة التي انعقدت اليوم الثلاثاء، بمعهد أمناء الشرطة بطرة؛ حيث يعاني "العادلي" من التهاب في فقرات الظهر، وتنمّل في الأرجل – دون علم السبب -، فضلًا عن صعوبة في الحركة بشكل مستمر، وزادت حالته الصحية سوءًا مؤخرًا بعد إضرابه عن الطعام، عقب ترحيله من مستشفى السجن قبل تعافيه أو علاجه.

وفيما يتعلق بالوضع الصحي الحالي لـ"الفخراني"، فقد أوضح "الحلواني"، أنه يعاني من ضيق وصعوبة في التنفس، مما يستلزم فحصه طبيًا لمعرفة السبب وراء ذلك، لاسيّما وأنه تعرّض للاعتداء البدني الأسبوع الماضي، داخل مكان احتجازه بسجن وادي النطرون، وكذلك داخل سجن العقرب عقب نقله إليه؛ تمهيدًا لحضور جلسات المحاكمة.

وقد تمكن "الحلواني" من زيارة "العادلي، والفخراني" عقب انتهاء جلسة اليوم، للاطمئنان على وضعهما الصحي والاطمئنان عليهما، حيث أخبراه أنهما يتعرضان للتعنت من قِبل إدارة السجن؛ إذ تم حرمان "العادلي" من الزيارة لمدة شهر؛ للتأديب، فيما تعرّض "الفخراني" للضرب داخل السجن وتم نقله لعنبر الجنائيين، إضافة إلى إلقاء الطعام الذي أحضرته له أسرته على الأرض، ومنع والديه من زيارته مرتين على التوالي.

وقررت الدائرة 14 محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار معتز خفاجي، خلال جلستها اليوم الثلاثاء، تأجيل محاكمة كل من “عبدالله الفخراني، وسامحي مصطفى” الصحفيين بشبكة رصد الإخبارية، و”محمد العادلي” مذيع قناة أمجاد الفضائية، لجلسة 2 يناير القادم؛ لاستكمال المرافعات، وذلك في القضية رقم 2210 لسنة 2014 جنايات العجوزة، والمعروفة إعلاميًا بـ”غرفة عمليات رابعة".