مصور موقع كرموز يكتب رساله جديدة من محبسه بعنوان ” إلى متابعي كرموز وأخبار العجمي “
April 9th, 2015


ياقوت
حصل مرصد “صحفيون ضد التعذيب” على رسالة جديدة لمصور موقع كرموز ” عبد الرحمن عبد السلام ياقوت” بالإسكندرية أرسلها اليوم 9/إبريل 2015

15 يومًا مرت كأنها 15 سنة، جليس بين أربعة جدران، مغلقة بباب حديد مصفح، من سجان داخل قسم الدخيلة.

لم يشغلني إتهامي بمحضر ملفق بالتصوير لقنوات الإخوان التي لا أعرف لها طريق من الأساس، ولا أمر الضبط والإحضار الذي جهز بعض القبض عليّ بيومين في قضية المشاركة في قطع طريق مع فتاة تُدعى “مريم” التي عرفت إسمها فقط أثناء التحقيق معي في النيابة، ولم أعرف شكلها حتى الآن، ولا حتى إخفاء كارنيه تحقيق هويتي الصحفية من قبل مباحث قسم الدخيلة، كل هذا وضعته جانباً، فأنا على يقين بفرج الله.

ما شغلني حقًا هو أنتم متابعي كرموز وأخبار العجمي، أنتم يا عشرات الآلاف من المتابعين؛ سهرنا على خدمتكم لسنوات تعرضنا خلالها لمخاطر كثيرة من حملات تشويه مضادة، تركنا كل هذا جانبًا ولم نلتفت إليه، ونتخطاه لأجلكم فقط لاستكمال هدفنا وهو
“إيصال المعلومة فقط”، بلا زيادة أو نقصان، بلا ميل لطرف على الآخر في تجربة صحفية فريدة من نوعها لم نحقق فيها نجاح إلا بكم بتفاعلكم ومشاركتكم معنا.

إعلموا أن كرموز دوت كوم وأخبار العجمي مستمرون في عملهم لأجل إيصال المعلومة لكم، وبتصوير الأحداث وبثها مباشرة بمهنية تامة، ولم ولن يتأثر أحد منهم بالقبض عليّ، مثلي مثل الصحفيين الآخرين منهم “شوكان ، زيادة ، أحمد فؤاد وغيرهم” ،قابعون في السجون على ذمة قضايا ملفقة بلا أي دليل إدانه.

في النهاية أتوجه بالشكر لكم أنتم، فبدونكم لما وصلنا لخدمة عشرات الآلاف في الإسكندرية فقط، وما أحتاجه منكم هو دعم قضية الصحفيين لإظهار الحقيقة بالمشاركة في هاشتاج #الحرية_للصحفيين.