ننشر قائمة بأسماء رؤساء تحرير مهددون بالحبس
June 4th, 2017


18948997_1375276939221332_978836611_o

قضت المحكمة الدستورية العليا برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، السبت 3 يونيه 2017، بعدم قبول الدعوى المحالة من النيابة العامة بشأن عدم دستورية الفقرة الأولى من المادة 178 مكرر من قانون العقوبات والخاصة بجرائم النشر.

ومؤدى الحكم استمرار تطبيق المادة التي توقع المسئولية الجنائية على رؤساء تحرير الصحف وناشريها عن جرائم الإخلال بالآداب العامة المرتكبة عن طريق صحفهم.

وفي هذا السياق، أعدَّ مرصد "صحفيون ضد التعذيب"، قائمة بأسماء رؤساء التحرير الصادرة ضدهم أحكام أو مازالوا قيد المحاكمة، وهم 11 رئيسًا، وذلك بعد تحديثها وفقًا لوضعهم القانوني حتى يوم 4 يونيه 2017.

وتشمل كذلك التهم الموجهة إليهم، والتي تم حصرها طبقًا للمعايير التي يتبعها المرصد في منهجيته، سواء كانوا على خلفية اتهامات مرتبطة بطبيعة الوقائع التي كانوا يقومون بتغطيتها، أو باتهامات مباشرة ترتبط بالمهام الصحفية؛ كبث أخبار كاذبة والتحريض والسب والقذف.

سعيد محمد وهبه

رئيس تحرير جريدة "الدستور"، صدر ضده حكم بالحبس 3 أشهر في 11 نوفمبر 2016، على خلفية القضية رقم 5297 لعام 2015، والمتهم فيها بإذاعة أخبار وإشاعات كاذبة، من شأنها التحريض على وزارة الداخلية، والتركيز على حالات فردية من أفراد الشرطة ترتكب مخالفات، وكذلك إهانة هيئة نظامية "وزارة الداخلية"، عن طريق النشر.

عبدالحليم قنديل

رئيس تحرير جريد صوت الأمة صدر ضده حكم بالتغريم مبلغ 10 آلاف جنيهًا، وتم تأييده في جلسة 6 مايو 2017 بعد رفض المعارضة، وذلك في القضية رقم 7006 لسنة 2016، على خلفية نشر مقال لمحمود الضبع، الصحفي بذات الجريدة، والذى تم تغريمه مبلغ 20 ألف جنيهًا. 

مجدي الجلاد

رئيس تحرير جريدة الوطن السابق، اتهمه رئيس نادي طنطا الرياضي، عبدالحميد عريبي بسبه وقذفه، وتقدم بدعوى يتهم فيها محمد أنور صالح، القائم بأعمال المدير التنفيذي، لاتحاد الكرة، ومحمد الأمين، رئيس مجلس إدارة جريدة الوطن، ومجدى الجلاد، رئيس التحرير السابق، وأحمد عبد الباسط، صحفي بنفس الجريدة، بسبه وقذفه، وذلك من خلال نشر حوار المدير التنفيذي لاتحاد الكرة، في عددها الصادر بتاريخ 11 يوليو 2012، بعنوان: "عريبي بطل زفة ويكذب على الفضائيات"، وانتهت بالتصالح فى جلسة 22 مايو 2017

إضافة إلى الدعوى المقامة من إدارة قصرالعيني، رقم 11950 لسنة 2015 جنح الدقي، ضده كرئيس تحرير للجريدة، وعبدالفتاح فرج، الصحفي بالجريدة، والتي تتهمهما بالسب والقذف، وحجزت للحكم لجلسة 3 يوليو المقبل.

وذلك بسبب مقال للصحفي عبد الفتاح الجبالي في أكتوبر 2014، نشر مقال عن وقائع للفساد في مناقصات قصرالعيني، وكان ذلك على خلفية تقرير من الجهاز المركزي للمحاسبات.

أحمد الهواري

رئيس تحرير وشوشة، قضت محكمة جنح مستأنف قصر النيل، الأحد 21 مايو 2017، بتأييد الحكم الصادر، بتغريمه، وآخرين، في واقعة سب وقذف ممدوح عباس، رئيس نادي الزمالك الأسبق، بمبلغ 5 آلاف جنيه.

كما يحاكم أمام القضاء وريهام سعيد، بتهمة تشويه سمعة الفنانة زينة،، خلال إحدى حلقات برنامج صبايا الخير، على قناة النهار.

إبراهيم منصور

رئيس تحرير جريدة التحرير، حددت الدائرة 12 جنايات الجيزة، جلسة الـ 29 يونيه الجاري، للنطق بالحكم في دعوى تتهمه و صحفيان، بسب وقذف، أحمد الزند، وزير العدل السابق.

خالد صلاح

رئيس تحرير "اليوم السابع"، اتهم بسب وقذف كمال أبوعيطة، وزير القوى العاملة الأسبق، وقضت جنح الدقي، برئاسة المستشار أحمد عبد المجيد، اليوم السبت، غيابيًا، بتغريمه ودندراوي الهواري، رئيس التحرير التنفيذي لذات الجريدة، 10 آلاف جنيه لكل منهما.

جمال سلطان

رئيس تحرير "المصريون"، تم اتهامه بإهانة أحمد الزند، وزير العدل الأسبق، والتشهير به ونشر أخبار كاذبة تتعلق به، وقضت الدائرة 3 بمحكمة جنايات القاهرة، المنعقدة برئاسة المستشار محمد الشوربجي، بمحكمة جنوب القاهرة بزينهم، اليوم الأربعاء، بتغريمه 10 آلاف جنيه.

محمد الباز

رئيس تحرير "البوابة نيوز" سابقًا، متهم وجابر عصفور وزير الثقافة الأسبق، و3 صحفيين بذات الجريدة، بإهانة شعبة من السلطة القضائية –النيابة العامة-. 

محمود مسلم

رئيس تحرير جريدة الوطن، متهم فى 27 قضية سب وقذف، أقامها مرتضى منصور ضده، والجريدة، ويتم محاكمته بصفته رئيس التحرير، إضافة إلى دعوى سب وقذف مقامة من الأزهر الشريف ضده بصفته رئيس تحرير.

فهمي عنبة

رئيس تحرير جريدة الجمهورية، أخلت نيابة استئناف القاهرة، سبيله بضمانه الشخصي، ووجهت له تهمة السماح بنشر مقال صحفي، يتضمن إهانة للنيابة العامة والقضاء.
كما استدعت النيابة ذاتها الدكتور طارق الأدور، رئيس قسم الرياضة بالجمهورية، لكتابته مقال بعنوان "أبو تريكة ليس إرهابيا".

إبراهيم خليل

رئيس تحرير مجلة روزاليوسف، متهم بسب وقذف الفنانة "زينة"، من خلال موضوع صحفي، نشر بالمجلة عن قضيتها مع الفنان أحمد عز،التي تداولتها وسائل الإعلام، ومازال قيد المحاكمة،

كما تم اتهامه بسب وقذف المنتج محمد السبكي، وقضت محكمة جنح قصر النيل في وقت سابق، بتغريم كلٍ من إبراهيم خليل، رئيس تحرير روزاليوسف، ورحمة سامي، محررة صحفية، مبلغ 5 آلاف جنيهًا وتعويض مدني 10 آلاف جنيهًا؛ لاتهامهما بسب وقذف السبكي.

واستأنف رئيس التحرير على الحكم، وتم قبول الاستئناف، وحكم له بالبراءة بجلسة 29 أبريل 2017.