والد المصور الصحفي: حالة "شوكان" النفسية سيئة ومازال يشكو من "الأنيميا" وفيروس "سي"
December 7th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

%d8%b4%d9%88%d9%83%d8%a7%d9%86-%d8%ac%d9%84%d8%b3%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%8a%d9%88%d9%85

قال والد الصحفي محمود أبوزيد "شوكان"، إن حالة نجله الصحية مستقرة نسبيًا، لكنه مازال يشكو من الأنيميا ومن فيروس "سي"، مشيرًا إلى أن حالته النفسية سيئة في ظل استمرار حبسه احتياطيًا داخل سجن طرة، لأكثر من ثلاث سنوات دون الفصل في قضيته.

وأضاف والد "شوكان"، لـ"صحفيون ضد التعذيب" أنه التقى بنجله أمس الثلاثاء، خلال زيارته له، موضحًا أن نجله يشكو من وضعه السيء داخل الزنزانة.

وكانت قوات الأمن، ألقت القبض على “شوكان” أثناء تصويره وتوثيقه عملية فض اعتصام رابعة العدوية في أغسطس من عام 2013، ليحبس بعدها احتياطيًا بتهمة الانتماء إلى جماعة الإخوان المسلمين والاشتراك في اعتصام مسلح.

ومُنح شوكان الجائزة الدولية لحرية الصحافة، على مجمل أعماله الصحفية، الشهر الماضي، بالرغم من استمرار حبسه، إلى جانب ثلاثة صحفيين آخرين من الهند وتركيا والسلفادور، فيما ذكرت اللجنة الدولية لحماية الصحفيين في بيانها عن الجائزة أن هؤلاء الصحفيين الأربعة الشجعان خاطروا بحرياتهم وحياتهم كلها لينقلوا إلى مجتمعاتهم وللعالم أجمع حقيقة ما يجري في الأحداث الخطرة.. يشرفنا أن نكرم هؤلاء الصحفيين، في مقابل العنف والقمع الممارس ضدهم”.