ناظر مدرسة يحتجز محررة "البوابة نيوز" ويستدعي لها الشرطة بسبب رصدها للسلبيات
September 23rd, 2014


صحفيون ضد التعذيب

تعرضت أسماء حسن محررة "البوابة نيوز"، إلى واقعة احتجاز داخل إحدى مدارس حي عين شمس، أثناء تغطيتها لفاعليات أول يوم في العام الدراسي الجديد صباح الأحد الماضي 21سبتمبر.

وتروي أسماء حسن لـ"صحفيون ضد التعذيب" تفاصيل ما حدث لها قائلة: " أثناء تغطيتي لأجواء أول يوم في العام الدراسي الجديد صباح يوم الأحد الماضي، من أمام إحدي المدارس بمنطقة عين شمس، علمت أن هناك فتاة تائهه وهي تلميذة بمدرسة أحمد عرابي وعلي الفور توجهت إلي المدرسة المذكورة وفوجئت بكم هائل من السلبيات وسوء حالة مرافق المدرسة وشكاوي عديدة حدثني عنها عدد من أولياء الأمور".

وأضافت محررة "البوابة نيوز": "أفصحت لأحد الجنود وهو  المسئول عن أمن المدرسة بأنني صحفية وأرغب في الدخول لتغطية كثافة الطلاب من داخل المدرسة، فسمح لي بالدخول، وعندها وجدت والدة التلميذة التائهه منذ الصباح وهي تبكي وأثناء حديثها معي تجمع عدد من الأشخاص والعاملين بالمدرسة وحاولوا الاعتداء علي والاستيلاء علي هاتفي الشخصي ومنعي من الحديث مع السيدة".

حضر ناظر المدرسة بعدها، وقام بإحتجاز محررة البوابة نيوز  في غرفته لأكثر من ساعة كاملة، بالرغم من إطلاعه علي بطاقتها الشخصية وكارنية الصحيفة -بحسب ما تروي أسماء حسن- والتي أشارت إلى أن الناظر قال لها: "انا هعمل مذكرة بالموضوع وهتصلك بالشرطة".

تواصلت أسماء حسن بعدها بإدارة "البوابة نيوز"، والتي  تواصلت مع وزارة التربية والتعليم، وتضيف لـ"صحفيون ضد التعذيب": "علي الفور حضر الأستاذ محمد ربيع رئيس قسم الحوادث بالبوابة نيوز لمساعدتي وحاول التفاوض مع ناظر المدرسة، كما حضرت الشرطة بعد اتصال ناظر المدرسة بهم، رويت لضابط الشرطة ما حدث معي، فقال لي "متخافيش" وحاول حل الازمة بشكل ودي وأعطاني كافة متعلقاتي وغادرت المدرسة حوالي الساعة العاشرة والنصف".