زوجة مصور "الوطن": الأمن استهدفه بالخرطوش أثناء تصويره متظاهري مسيرة مسجد الاستقامة
April 15th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

11071515_10206127269685906_2290199622078409145_n

قالت زوجة مصطفى محمد، المصور الصحفي بجريدة "الوطن"، الذي أصيب بطلق خرطوش ظهر اليوم الجمعة، أثناء تغطيته مسيرة مسجد الاستقامة بالجيزة، إن قوات الأمن هي التي أطلقت الخرطوش على المتظاهرين؛ لتفرقة الأعداد قبل انطلاقها من أمام المسجد عقب الصلاة، مشيرة إلى أن الأمن استهدف زوجها بطلق خرطوش بمجرد إظهاره الكاميرا لتصوير المسيرة والهتافات.

وأوضحت زوجة "مصطفى"، في حديثها لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، أنه عقب إصابته تم نقله إلى مستشفى ابن سينا؛ لإجراء أشعة وفحوصات للتأكد من عدم اختراق الخرطوش لمعدته، لافتة إلى أن طلق الخرطوش أحدث إصابات طفيفة بمعدته؛ إلا أنه قام بكي جزء منها، ولكن حالته مستقرة حتى الآن.

وكان العشرات من المعارضين لقرار الرئيس عبدالفتاح السيسي، بالتنازل عن جزيرتي تيران وصنافير، قد نظموا تظاهرات، خرجت من عدة مساجد، تندد بالقرار.