صحفي "صدى البلد": القاضي منع تصوير "البحيري".. وسمح للمحررين بالتغطية بعد مفاوضات
April 5th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

12506705_948624851886545_1396693696_n11

تحدث رامي المهدي، الصحفي بموقع "صدى البلد"، عن واقعة منع قوات الأمن المكلفة بتأمين جنح مستأنف مصر القديمة، للمصورين من تصوير الباحث إسلام البحيري خلال جلسة نظر الإشكال الثاني على حبسه، موضحًا أن المنع جاء بناءً على قرار من المستشار مجدي خليفة رئيس محكمة جنوب القاهرة، لمنع استخدام الكاميرات داخل قاعة المحكمة أو تصوير المتهم.

وقال "المهدي"، لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، إن القاضي منع أيضًا دخول أي من ممثلي وسائل الإعلام إلى قاعة المحكمة لحضور وقائع الجلسة، ولكن بعدما تواصل معه بعض الصحفيين؛ سمح للمحررين فقط بتغطية الجلسة وسماع القرار، مشيرًا إلى أن تلك هي المرة الأولى التي يلقى فيها الصحفيون ذلك التعنت من قِبل هيئة المحكمة؛ حيث إنه كان في السابق مسموح بالتصوير والتغطية والإدلاء بتصريحات أيضًا.

وكانت محكمة جنح مستأنف مصر القديمة، المنعقدة بمحكمة جنوب القاهرة بزينهم، قد قضت أمس الاثنين، برفض الاستشكال الثاني للباحث إسلام البحيري، على حكم حبسه عامًا، بتهمة ازدراء الأديان، عقب نظره بغرفة المداولة واستمرار تنفيذ الحكم.