والد المصور وجدي خالد يرسل تليغراف للنائب العام ورئيس الجمهورية للإفراج عنه
August 10th, 2015


11721124_10200754712466432_835640430_n

قال والد الصحفي وجدي خالد، أنه ينتظر إخلاء سبيل ابنه منذ 6 أيام بعد قرار الإفراج عنه من قبل نيابة قصر النيل،مضيفًا أنه بعث بتلغرافات للنائب العام ولرئيس الجمهورية لسرعة الإفراج عنه، كما تقدم محاميه بشكوي للنائب العام والنيابة، ولم يتم الإفراج عنه.

وأضاف والد مصور المصرية أن ضباط القسم أخبروه أنه سيتم إخلاء سبيل "وجدي" بعد وصول خطاب الأمن الوطني، لمعرفة إذا ما كان مطلوبًا على ذمة قضايا أخري،  و الذي لم يصل قسم الشرطة حتي الآن.

وقد قررت محكمة جنح مستأنف قصر النيل المنعقدة فى غرفة مشورة، تأييد قرار إخلاء سبيل المصور الصحفى وجدى خالد- بحسب ما قاله محامى مؤسسة حرية الفكر والتعبير أحمد عبد النبى، كانت محكمة قصر النيل الجزئية قد قررت فى جلستها المنعقدة، يوم، 4 أغسطس إخلاء سبيل المصور "وجدى خالد" من سراى النيابة.

يذكر أن قوات الأمن قد ألقت القبض علي مراسل المصرية صباح يوم الجمعة، 3يوليو أثناء أداء عمله بمحيط مسجد عمر مكرم، ووجهت له تهمة الإنضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون لتعطيل أحكام العمل بالدستور والقانون، ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين .