تنحي المحكمة عن نظر معارضة "عبد الحليم قنديل" وصحفي على حكم "سب الزند"
August 3rd, 2016


صحفيون ضد التعذيب

[caption id="attachment_13425" align="aligncenter" width="474"]عبد الحليم قنديل - رئيس تحرير جريدة صوت الأمة عبد الحليم قنديل - رئيس تحرير جريدة صوت الأمة[/caption]

أعلنت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار محمد محمود، المنعقدة بمحكمة جنوب القاهرة بزينهم، اليوم الأربعاء، تنحي هيئة المحكمة عن نظر معارضة الصحفي عبد الحليم قنديل رئيس تحرير جريدة صوت الأمة، والصحفي محمد سعد خطاب، لاتهامهما بسب وقذف أعضاء مجلس إدارة نادي القضاة، أثناء تولي المستشار أحمد الزند رئاسة النادي، لاستشعارها الحرج، وقد عقدت الجلسة بغرفة المداولة، وفقًا لموقع "اليوم السابع".

وكان قد طالب المحامي علي طه دفاع المتهمين، بالجلسة السابقة، مخاطبة نادي القضاة، للاستعلام حول جميع الخطابات الرسمية بين نادي القضاة ونادي قضاة بورسعيد، بشأن الأرض محل الدعوى، وكذا مخاطبة الجهاز المركزي للمحاسبات حول فحص الموضوع محل الدعوى من عدمه.

يذكر أن محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار محمد محمود، قضت غيابيًا، فى وقت سابق، بحبس محمد سعد خطاب، محرر بجريدة "صوت الأمة"، عامين مع الشغل، وإلزام عبد الحليم قنديل، رئيس التحرير بغرامة قدرها 20 ألف جنيه، وإحالة الدعوى المدنية إلى المحكمة المدنية المختصة بحالتها، لاتهامهما بسب وقذف أعضاء مجلس إدارة نادي القضاة، وذلك في القضية رقم 12601 لسنة 2014 جنح الدقي.