أمين شرطة يعتدي على محرر «المصريون» بمشرحة زينهم
December 6th, 2015


صحفيون ضد التعذيب

88

تعرض صبري الخولي المحرر بـجريدة "المصريون" للاعتداء البدنى واللفظي من قبل أمين شرطة، يوم أمس، وذلك أثناء تغطيته لجثامين حادث ضحايا ملهى العجوزة بمشرحة زينهم.

قال فتحي مجدي مدير تحرير جريدة المصريون لـ"صحفيون ضد التعذيب"، إن أمين شرطة تعدى بالضرب والسب علي محرر الجريدة "صبري الخولي" مساء يوم الجمعة الماضية أثناء أداء تغطيته وصول جثامين ضحايا حادث حريق ملهى العجوزة لمشرحة زينهم.

 
وأضاف "مجدي" في تصريحاته، أن أمين الشرطة لم يعطي للمحرر أى فرصة للتحدث معه أو السماح له بالإتصال بالجريدة وقام بالاستيلاء علي متعلقاته الشخصية، بعد الاعتداء عليه بالضرب والسب وصفعه علي وجهه، واستدعي له قوة من قسم شرطة السيدة زينب، واقتادته للقسم، وهناك تمت اهانته، وبعد منتصف الليل أطلقوا سراحه بعد إجراء التحريات عنه وتفتيش متعلقاته الصحفية التي لم يجدوا عليها أى صور.

فيما طالب مدير تحرير "المصريون" وزارة الداخلية ونقابة الصحفيين بالتحقيق في الحادث، والعمل علي وقف مسلسل الاعتداءات علي الصحفيين أثناء ممارسة عملهم.