شوكان: من مقابر سجن طرة أحلامي أصبحت ضيقة مثل الثقب الأسود
January 13th, 2016


صخفيون ضد التعذيب

شوكان

ألقت قوات الأمن، القبض على المصور الصحفي، محمود أبوزيد الشهير بـ" شوكان"، يوم 14 أغسطس 2013، أثناء تغطيته فض اعتصام رابعة العدوية، وتم ترحيله لقسم أول القاهرة الجديدة ومنه لسجن طرّة، ووجهت له النيابة اتهامات من بينها التظاهر دون ترخيص، والشروع في القتل، وحيازة سلاح ومفرقعات وتعطيل العمل بالدستور، وتكدير السلم العام.

قضى شوكان بسجن طرة 882 يومًا، على خلفية اتهامه في القضية رقم رقم 15899 لسنة 2013 إداري أول مدينة نصر، المعروفة إعلاميًا "أحداث شغب رابعة".

وقال شوكان في أحد رسائله :" لا تديروا ظهركم، أرجوكم أنا مصور صحفي و لست مجرماً، اكتبوا لي في مقابر سجن طرة، واستمروا بالهتاف، فالصحافة ليست جريمة".

وأوضح في رسالة أخرى قائلًا :" أرجوكم اغفروا لي ،هناك العديد من الأشياء التي نسيت أن أقولها لكم مثل أحلامي بالسفر،حبي للموسيقى،و الأفلام و الطبيعة و لكن أحلامي أصبحت ضيقة مثل الثقب الأسود الذي أعيش فيه".

أجلت محكمة جنايات القاهرة، أولى جلسات محاكمة "شوكان" ليوم 6 فبراير المقبل، لتعذر حضور المتهمين نظرا لعددهم الكبير وعدم استيعاب قاعة المحكمة هذا العدد فى نفس التوقيت للمحاكمة، وذلك خلال جلسته المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، في ديسمبر الماضي.