19 يناير .. التحقيق مع إبراهيم منصور بتهمة سب "الزند"
January 17th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

23_08_15_12_44_22_08_15_11_27_323232

قال إسماعيل الوسيمي، الصحفي بجريدة التحرير، إنه تم إخلاء سبيله هو وزميلته هدى أبو بكر، الصحفية بجريدة التحرير، يوم الأربعاء الموافق 6 يناير الجاري، بضمان محل إقامتهم، بعد التحقيق معهما في البلاغ المقدم من المستشار أحمد الزند، وزير العدل، ضدهما وضد هشام جنينة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، في اتهامهم بسبه وقذفه، ونشر أخبار كاذبة.

وأضاف الصحفي، لـ"صحفيون ضد التعذيب"، أن البلاغ المقدم من "الزند"، جاء بعد نشر حوار، بجريدة التحرير، مع "جنينة" يوم 14 أغسطس الماضي، تحت عنوان "القضاء مخترق وقضاه يكتبون تقارير في زملائهم، ونفى هو وزميلته الاتهامات الموجهة إليهم أثناء التحقيقات.

وأوضح "الوسيمي"، أنه يوم الثلاثاء القادم، الموافق 19 يناير، سيتم التحقيق مع إبراهيم منصور، رئيس تحرير جريدة التحرير، وأن التحقيقات مستمرة ولم يتم اصدار قرارات حول القضية حتى الآن.