منع الصحفيين من حضور جلسة محاكمة الإعلامية منى عراقى
January 18th, 2016


صحفيون ضد التعذيب فهرس
 
منع، رئيس محكمة جنح مستأنف مصر القديمة،صباح اليوم، الإثنين، 18 يناير الجارى، الصحفيين من حضور جلسة معارضة، منى عراقي، مقدمة برنامج المستخبي، على حكم حبسها 6 أشهر لاتهامها بالسب والقذف وإذاعة أخبار كاذبة، مؤكدًا أنه لا يوجد متسع في القاعة لجلوس الصحفيين، بحسب ماجاء على موقع "صدى البلد" .
 
 
 
كانت محكمة جنح مصر القديمة، المنعقدة بمحكمة جنوب، قد قضت بمعاقبة الإعلامية منى عراقى، مقدمة برنامج "المستخبي"، بالحبس 6 أشهر وكفالة 1000 جنيه، وطارق نور، صاحب قناة "القاهرة والناس" ووجهت النيابة العامة لمنى عراقى تهمة السب والقذف، وإذاعة أخبار كاذبة، والطعن في الأعراض بالقضية التي اتهم فيها 26 شخصًا بممارسة أعمال الفجور، وحصلوا على البراءة في 12 يناير الماضى، من محكمة جنح الأزبكية، وهو ما أيدته محكمة الاستئناف، وأقام المتهمون دعوى سب وقذف أمام المحكمة، لمطالبة مقدمة البرنامج بتعويض مادى لما بدر منها من   تشويه لسمعتهم في القضية  المعروفة إعلاميا بـ" حمام باب البحر".