ملخص الدعم القانوني في الأسبوع الأول من يونيو
June 9th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

13288906_279257199084198_904337860_n

يستكمل مرصد “صحفيون ضد التعذيب” هذا الأسبوع متابعة جلسات قضايا حرية الصحافة والإعلام في ملخص الدعم القانوني الأسبوعي، من خلال فريق الوحدة القانونية للمرصد داخل أروقة المحاكم والأقسام الشرطية، الذي يعمل كالدرع الداعم لحقوق الصحفيين والإعلاميين المسلوبة في مساحة حرة ومستقلة لممارسة مهنتهم.

ويشمل تقرير هذا الأسبوع ملخص الجلسات التي حضرها محاميو المرصد خلال الفترة من 4 إلى 9 يونيو و تشمل 5 جلسات،  فقد حضر محاميو المرصد جلسة استئناف الصحفي علي عابدين الشهير بــ " علي بيكا " و جلسة تجديد الصحفي اسماعيل الاسكندراني وجلسة صحفي رصد " محمد العادلي و سامحي مصطفي و عبدالله الفخراني " بمعهد أمناء الشرطة بطرة، كما تابع المرصد جلسة تجديد حبس صبري أنور صحفي البديل بدمياط وجلسة محاكمة عبدالله شوشة مراسل قناة أمجاد بمجمع محاكم الإسماعيلية .

السبت 4 يونيو

حكمت جنح مستأنف قصر النيل ببراءة الصحفي علي عابدين الشهير بــ " علي بيكا " وآخرين، وذلك في القضية رقم  6408 لسنة 2016 جنح قصر النيل، والمقيدة برقم 2641 لسنة 2016 جنح مستأنف كلي وسط القاهرة، والمعروفة إعلاميًا باسم “معتقلي يوم 25 أبريل”.

بدأت الجلسة في تمام الساعه الثانية ظهرًا بالمرافعة و قدم هيئة الدفاع مجموعة من الدفوع القانونية أبرزها " بطلان القبض و التفتيش، بطلان الاستيقاف ، انعدام أركان الجريمة لانتفاء الركن المادي و المعنوي، قصور تحقيقات النيابة العامة، عدم معقولية الواقعة و تصورها"

و قدم محامي علي بيكا لهيئة المحكمة ما يفيد عمله الصحفي  وسبب تواجده بمسرح الأحداث لتأدية عمله الصحفيين و ليس بغرض المشاركة في التظاهرات وذلك من خلال تفويض رسمي من صحيفة الفجر وخطاب رسمي معتمد من نقابة  الصحفيين.

وفي اليوم التالي،  قام محامي المرصد بأنهاء إجراءات الإفراج عن "بيكا" من قسم قصر النيل في تمام الساعة السادسة مساءًا.

وفي ذات السياق،  قررت غرفة المشورة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة تجديد حبس الكاتب الصحفي "اسماعيل الاسكندراني" 45 يومًا علي ذمة التحقيقات وذلك بشكل مفاجئ ودون علم أحد؛ إذ لم يحضر تلك الجلسة أيًا من المحامين أو دفاعه، وعلم المرصد بذلك الأمر بعد ذهاب محاميه إلي المحكمة صباح يوم الاثنين، الموافق 6 يونيو.

كانت النيابة قد وجهت لـ "الإسكندراني"  تهمة الانضمام لجماعة إرهابية والترويج لها ونشر أخبار كاذبة، في القضية رقم 569 لسنة 2015 حصر أمن دولة .

الثلاثاء 7 يونيو

أجلت الدائرة 14 جنايات الجيزة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة جلسة محاكمة صحفي شبكة رصد الإخبارية محمد العادلي و سامحي مصطفي و عبدالله الفخراني و آخرين  لجلسة 3 أغسطس لاستكمال المرافعه مع استمرار حبس المتهمين، وصرحت المحكمة بقبول طلب الدفاع بالكشف الطبي علي المتهم "سامحي مصطفي" واستخراج صورة من الجريدة الرسمية لقرار تشكيل جهاز الأمن الوطني.

وفي نفس اليوم

تابع المرصد، محاكمة مراسل قناة أمجاد الفضائية "عبدالله شوشة" المنعقدة بمجمع محاكم الإسماعيلية، وقررت المحكمة تأجيل القضية المعروفة إعلاميًا بـ”الخلية العنقودية”، والتي تحمل رقم 4277 جنايات ثاني لسنة 2014لجلسة 6 سبتمبر المقبل للمرافعة.

كما تابع أيضاً جلسة تجديد حبس "صبري أنور" صحفي جريدة البديل، وجددت نيابة دمياط حبس المتهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات، على أن تنعقد الجلسة المقبلة في 21 يونيو المقبل، وذلك مع استمرار رفض النيابة في اطلاع المحامين على أوراق القضية أو معرفة التهم الموجهة للصحفي والتي يحاكم على أثرها، إذ يتم التجديد له كل جلسة دون تحديد تهمته.

وأعلن محاميه عن تدهور حالته الصحية، خاصةً وأنه لم يتعرض لضوء الشمس لأكثر من شهرين منذ اختفائه، فضلًا عن فقدانه أكثر من نصف وزنه الذي كان عليه قبل إلقاء القبض عليه، موضحًا أن وكيل النيابة لم يسمح له بالحديث معه منفردًا لمعرفة أحواله داخل مكان احتجازه، أو كيفية التعامل معه، وكذلك لم يتمكن من معرفة مكان احتجازه طوال الشهرين اللذان اختفى فيهما اختفاءً قسريًا.