شقيقة "عبدالله شوشة": أخي يتعرض للمضايقات والتكدير منذ شهر بسبب (توصية من فوق)
July 14th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

[caption id="attachment_12624" align="aligncenter" width="474"]عبدالله شوشة - مراسل قناة أمجاد عبدالله شوشة - مراسل قناة أمجاد[/caption]

تحدثت "رحمة"، شقيقة "عبدالله شوشة"، مراسل قناة أمجاد الفضائية بالإسماعيلية، عن التعنت والمعاملة السيئة التي يتعرض لها شقيقها بصفة خاصة، منذ ترحيله من بورسعيد لإجراء امتحاناته بسجن المستقبل بالإسماعيلية، قائلة إن إدارة السجن مارست تضييقًا كبيرًا عليه أثناء الامتحانات؛ ما أدى لرسوبه في إحدى المواد بسبب تعنت المخبر معه وسحب الورقة منه، رغم نجاحه في جميع المواد الأخرى.

وقالت "رحمة، في حديثها لمرصد "صحفيون ضد التعذيب": "بعد إعادته مرة أخرى لسجن بورسعيد عقب الانتهاء من الامتحانات، تعرض عبدالله للتفتيش الذاتي على يد 3 مخبرين وضابط أمن دولة؛ حيث منعوا عنه الخرز والأدوات التي يصمم بها أعمال يدوية داخل السجن، وحينما حاول الاستفسار عن سبب ذلك، جاءه الرد من الضابط بقوله (انت بالذات جاي عليك توصية خاصة من فوق)"، على حد قولها.

وأوضحت "رحمة" أن التعامل السيء والتكدير من إدارة السجن لـ"عبدالله" وباقي النزلاء مستمر منذ أكثر من شهر، قائلة: "طوال شهر رمضان كان يتم قطع الكهرباء عنهم لأوقات طويلة؛ خاصةً وقت الإفطار والسحور، ثم تلاها قطع المياه تدريجيًا لساعات طويلة، ثم أخذوا منهم السخان الذي كان يعدون عليه الشاي، وأثناء الزيارة رفضوا تمرير بعض الحلويات التي أحضرتها له، وقالوا إنها ممنوعة للسياسيين".

وأضافت "رحمة": "آخر زيارة كانت يوم وقفة عيد الفطر، وفي ذلك اليوم رفضت إدارة السجن أيضًا تمرير بعض الحلوى والأطعمة له، كما منعوا أيضًا دخول ملابسه التي كنت قد أخذتها منه في المرة الماضية لتنظيفها وإحضارها له، وعدتُ بها مرة أخرى إلى المنزل، وفي اليوم التالي أرسلتها له مع أحد الأهالي الذين ذهبوا لزيارة أقاربهم بالسجن"، مؤكدة أن تلك المضايقات كثرت خلال الفترة الماضية بشكل ملحوظ.