"جنح قصر النيل" تواصل منع الصحفيين من حضور وقائع محاكمة نقيبهم للمرة السادسة
July 16th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

EGYPT-UNREST-DEMO-JOURNALIST

منعت قوات الأمن المكلفة بتأمين محكمة جنح قصر النيل، المنعقدة بمقر محكمة عابدين، اليوم السبت، الصحفيين ووسائل الإعلام، من حضور جلسة محاكمة يحيي قلاش نقيب الصحفيين، وجمال عبدالرحيم سكرتير عام النقابة، وخالد البلشي عضو المجلس، جاء ذلك بناءً على قرار من هيئة المحكمة التي رفضت أي تواجد إعلامي أو تصوير، وفقًا لما ذكره "علي الحلواني"، محامي مرصد "صحفيون ضد التعذيب".

وأوضح "الحلواني"، أن محيط محكمة عابدين يشهد تشديدات أمنية مكثقة منذ صباح اليوم السبت، حيث فرضت قوات الأمن حواجز حديدية لمنع الصحفيين من دخول مقر المحكمة، فيما سمحت للمحامين فقط بالمرور إلى القاعة وحضور وقائع جلسة محاكمة النقيب وعضوي مجلس النقابة، على خلفية اتهامهم بـ"إيواء هاربين من العدالة ونشر أخبار كاذبة بشأن اقتحام مبنى نقابة الصحفيين".

تجدر الإشارة إلى أن تلك هي المرة السادسة التي يُمنع فيها الصحفيون من تغطية محاكمة نقيبهم، إذ ترفض هيئة المحكمة التواجد الإعلامي أو دخول الصحفيين لقاعة المحكمة لحضور وقائع الجلسة، منذ بداية محاكمة النقيب وعضوي مجلس النقابة في 4 يونيو الماضي.