المصور"محمد الحلواني" يكشف تفاصيل منعه من تغطية محاكمة المتهمين بمسيرة "دعم حسام حسن" ببورسعيد
July 20th, 2016


صحفيون ضد التعذيب 10408927_931299993563423_4776231805204762928_n
أوضح المصور الصحفي “محمد الحلواني”، تفاصيل منعه من تغطية محاكمة 25 من متظاهري جماهير النادى المصرى وجرين ايجلز، أثناء تظاهرهم بشارع محمد على بمحافظة بورسعيد أثناء مشاركتهم في مسيرة لدعم حسام حسن المدير الفني لنادي المصري البورسعيدي، ووجهت النيابة العامة لهم عدة تهم أبرزها التظاهر والتجمهر ومقاومة السلطات، والهتاف ضد أجهزة الأمن، حيث ردد المتظاهرون هتافات مسيئة للشرطة، وقررت حبسهم 15 يومًا علي ذمة التحقيقات.
 
 
وقال “الحلواني " لمرصد “صحفيون ضد التعذيب”، أن أحد أفراد قوات تأمين محكمة بورسعيد الإبتدائية عندما شاهد الكاميرا في يده لحظة دخول المتهمين للمحاكمة صباح أمس، الثلاثاء، 19 يوليو الجاري، قام بمنعه من التصوير وتهديده قائلاً :" ممنوع التصوير وامشي بدل ما أكسرلك الكاميرا"، وأشار إلي أنه لم يهتم بالإطلاع علي هويته الصحفية من عدمه و تلبية لرغبته غادر محيط المحكمة علي الفور.
 
 
 
تجدر الإشارة إلي أن إسلام حمزة، المحامي العام لنيابة الإسماعيلي، قد أصدر قرارًا بضبط وإحضار حسام حسن للتحقيق معه، بعدما تقدم رقيب الشرطة ببلاغ إلى النيابة ضده على إثر الحادث الذي وقع على ملعب الإسماعيلية.