والدة عبد الرحمن ياقوت: إدارة وادي النطرون منعت دخول "كحك العيد" وندعو الله بالفرج القريب
July 21st, 2016


صحفيون ضد التعذيب d8b9d8a8d8afd8a7d984d8b1d8add985d986-d98ad8a7d982d988d8aa-d983d8a7d985d98ad8b1d8a7-2 قالت والدة "عبدالرحمن ياقوت"، مراسل موقع “كرموز” الإخباري بالاسكندرية، والمحتجز بليمان 440 في سجن وادي النطرون الصحراوي، أن أحد الأطباء المحتجزين مع ابنها في نفس الزنزانة، تقدموا بطلب إجراء فحوصات لوظائف الكبد والكلى له وبعد الموافقة علي اجرائها، ظهرت النتائج الثلاثاء الماضي، 19 يوليو الجاري، وهو الآن بصحة جيدة، كما لفتت أنه علي الرغم من تأديته إمتحانات الترم الأول من السنة الرابعة بكلية التجارة، لم يعد إلى سجن برج العرب الذي يقضي بداخله حبسه الاحتياطي. وأشارت، والدة “عبد الرحمن” لمرصد “صحفيون ضد التعذيب” إلي أنها تنتظر معرفة الوقت الذي سيعود فيه ياقوت إلى برج العرب من جديد ، مضيفة أن إدارة سجن النطرون قد اتاحت لهم التواصل معه ورؤيته أثناء الزيارة الأخيرة دون سلك عازل ، كم استطاعوا إرسال الطعام ماعدا البلح وكحك العيد الذي ترفض إدارة السجن دخوله. يذكر أن “ياقوت” مسجون على ذمة قضيتين قوات الأمن، الأولى عندما ألقت القبض على “ياقوت” في 21 مارس الماضي، أثناء تغطيته لأحداث قطع الطريق أمام نقطة فوزي معاذ في الهانوفيل، وتم اقتياده إلى قسم الدخيلة، علمًا بوجود كارنيه يفيد بأنه مصور صحفي في موقع “كرموز الإخباري”، وتفويض من الموقع لتغطيته لأحداث غرب الإسكندرية، وتم تقديم أصل التفويض للنيابة العامة، والثانية المتهم فيها بالمشاركة في حرق وإتلاف نقطة شرطة “فوزي معاذ”، بمنطقة الهانوفيل، غرب الإسكندرية، ومن المنتظر أن تكون الجلستان القادمتان للقضيتين في شهر سبتمبر القادم، الثانية في الخامس من سبتمبر، والأولى في العشرين من الشهر ذاته.