بعد منعهم من تغطية محاكمة أدمن "شاومينج".. محررة "البوابة نيوز": رئيس الحرس اتهمنا بالتسلل
July 26th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

baf2cc10616f60ad4d4b6c883beb1746

أوضحت مي محمد، المحررة القضائية بموقع "البوابة نيوز"، تفاصيل منع الصحفيين من دخول محكمة شمال الجيزة الكلية، لتغطية محاكمة أدمن صفحة "شاومينج بيغشش ثانوية عامة"، التي انعقدت اليوم، مشيرة إلى أن مقدم شرطة من قوات الأمن المكلفة بتأمين المحكمة منعهم من الدخول بدعوى أنها أوامر من رئيس المحكمة، رغم أن قرار القاضي كان بعدم دخول المصورين بينما صرّح بدخول المحررين.

وقالت "مي"، في شهادتها لمرصد "صحفيون ضد التعذيب": "في البداية منعنا أحد أفراد الأمن من دخول الباب الرئيسي للمحكمة، وأبلغنا أن نذهب للضابط أولًا حتى يسمح لنا بالدخول، ورغم أن ذلك أمرًا غريبًا إلا أننا توجهنا للضابط لتوضيح الأمر، فقال لنا إن القاضي رفض دخول الصحفيين، ثم طلب منّا الاتصال بأحد وكلاء النيابة حتى يسمح لنا بالدخول، وتم ذلك بالفعل".

وأضافت "مي": "أثناء مكالمة مقدم الشرطة مع وكيل النيابة، فوجئنا به يخبره كلامًا منافيًا للحقيقة، حيث قال له إننا نحاول التسلل إلى داخل المحكمة لأهداف خاصة وليس من أجل التغطية، فطلب منه وكيل النيابة أن يسمح لأحدنا بالصعود لمعرفة الوضع بالجلسة ويخبرنا بعدها بذلك، وبعد انتهاء المكالمة نشبت مشادة بين أحد الزملاء ورئيس الحرس بسبب ما قاله لوكيل النيابة على الهاتف".

وتابعت "مي": "تعنت المقدم معنا أكثر؛ خاصةً بعد المشادة الكلامية، وهدد أحد الزملاء بقوله (ماتتكلمش معايا كده، وعشان طريقتك دي محدش فيكم طالع)، ثم رفض دخولنا رفضًا تامًا، رغم وجود 3 صحفيين آخرين بقاعة المحكمة لتغطية الجلسة، وبعد قليل سمح لأحد الزملاء بالصعود للقاعة، والذي بدوره أخبر قاضي الجلسة بما حدث معنا، ثم جاءنا مرة أخرى وأخبرنا (المستشار بيقولكم استنوا وهنعرف القرار آخر الجلسة)".