مصور "بالتحرير" يتهم الأمن باحتجازه والتعدى عليه فى مباراة المحلة
June 11th, 2015


10670027_638388189602718_6117792966838714541_n

اتهم المصور الصحفى بجريدة التحرير سامح ابو الحسن، قوات الأمن بالتعدي عليه بالضرب أثناء تغطيته مباراة غزل المحلة وبلدية المحلة علي استاد بتروسبوت خلال شهادته التي رواها  لـمرصد "صحفيون ضد التعذيب" .

قال مصور التحرير" توجهت مساء يوم الخميس 11 يونيو،لأداء عملي بتغطية مباراة كرة القدم بين فريقي غزل المحلة وبلدية المحلة المقامة علي استاد بتروسبورت ، وطلب مني الأمن المسؤول عن تأمين الاستاد أن ترسل الجريدة فاكس يفيد بعملي الصحفي وتكليفي بتغطية المباراة من قبلها".

وأضاف " فخرجت من الاستاد، وأثناء رجوعي رفض الأمن دخولي فقلت لهم انى كنت بالداخل، وحدثت بيننا مشادة كلامية، واعتدوا علي بالضرب والسباب، وقال لي أحد العساكر " انت بالذات مش هتدخل .. صورني أنا واقف قدامك اهو".

وتابع مراسل التحرير"عند محاولتي رفع الكاميرا، فوجئت به يضرب عدسة الكاميرا بعصاه، وحضر عدد من الضباط وهددوني بتحرير محضر ضدي  بالاعتداء علي قوات الأمن،وأثناء ذلك اتصلت باحد القيادات الامنية للتدخل ولكن قام أحد الضباط بشد الهاتف من يدي وانهال علي ضربا، وقام بعدها بإحتجازي في غرفة الامن التابعة للاستاد"

و أردف " وتحفظوا علي معداتي وبعدها استطعت التواصل مع أحد قيادات وزارة الداخلية والذي بدوره تدخل في الأمر, وبعدها بقليل حضر أحد الضباط اللذين كانوا في الواقعة، وأمر بإطلاق سراحي وعلي الفور رحلت بعد أن رفض الأمن استئناف عملي وتصوير المباراة".