زوجة سامحي: بعض الأطعمة لا يسمح دخولها سجن النطرون وأبلغونا بوجود سلك عازل في الزيارة بعد رمضان
June 19th, 2016


صحفيون ضد التعذيب 13226952_1176860129005487_3744458590217105174_n قالت زوجة "سامحي مصطفى" عضو مجلس إدارة شبكة رصد الإخبارية، والمُتهم فيما يعرف إعلاميًا باسم "غرفة عمليات رابعة" أنهم تمكنوا من إرسال الطعام إليه بعد نقله إلى سجن وادي النطرون، إلا أن بعض الأطعمة يتم رفضها، مشيرة إلى أن حالته النفسية بدأت في التحسن منذ نقله. وبينت زوجة "سامحي" إلى مرصد "صحفيون ضد التعذيب" أنه أعاد طلب إجراء عملية في الفك لإدارة سجن النطرون بعد أن كان سجن العقرب تعسف في إجراء العملية التي يحتاجها الصحفي المعتقل، لافتة إلى أن إدارة السجن قد سمحت لها هي وأولادها لقاء "سامحي" دون سلك عازل في رمضان، غير أنهم أبلغوهم بأن الوضع سيختلف بعد الشهر الكريم، وسيتم لقاء "سامحي" عن طريق سجن عازل من قبل ذويه، كما قد أشارت في تصريح سابق إلى أن إنه أخبرها أثناء زيارتها له، "أنه .“مستمر في الإضراب حتى الموت وكان "سامحي" قد سبق ونشر رسالة أوضح فيها ما يعانوه داخل السجن قائلًا " لكن لازم تعرفوا إننا عايشين فى السجون بلا حياة.. عايشين خارج الزمن والتاريخ والجغرافيا.. حياة مليئة بالأسى والجراح والتعب، حياة كلها قهر ووجع وألم. الأمراض النفسية تظهر تباعاً على المسجونين فضلاً عن الأمراض العضوية المزمنة، التفكير فى الأهل والأبناء وأحوالهم .. الأولاد بيكبروا.. الشباب بتتجوز وناس بتموت.. والزمن واقف هنا." يذكر أن قوات الأمن قد القبض على صحفيي رصد (سامحي، والعادلي، والفخراني)، يوم 15 أغسطس 2013، ووجهت لهم النيابة العامة اتهامات جاء على رأسها الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، في القضية رقم 2210 لسنة 2014 جنايات العجوزة، ورقم 317 لسنة 2014 أمن دولة عليا.