بلاغ لنقابة الصحفيين ضد بكري وموسى لبثهم أخبارًا كاذبة حول ملكية "تيران وصنافير"
June 22nd, 2016


صحفيون ضد التعذيب بكري وموسى

تقدم عضو الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين عادل الشاعر ببلاغ رسمي لنقيب الصحفيين يحيى قلاش، ضد الصحفي مصطفى بكري رئيس تحرير جريدة الأسبوع، وأحمد موسي الصحفي بالأهرام، بصفتهما أعضاء بالنقابة، مطالبا التحقيق معهما وتحويلهما لمجلس تأديب، لنشرهم أخبارا كاذبة وتضليل الرأى العام المصري حول جزيرتي تيران وصنافير، الجزيرتين المصريتين والصادر لهما حكم قضائي أمس يقضي بعدم بيع أو التنازل عن الأرض المصرية لأي دولة أخرى أجنبية، وفقًا لما نشره موقع جريدة "الشروق"

وبحسب نص البلاغ الذي نشر الشاعر نسخة منه على حساب الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أصدر الزميل الأول كتابا تحت عنوان "الحقيقة الكاملة.. تيران وصنافير"، مؤكدًا فيها أنهما جزيرتان سعوديتان، فيما بث الزميل الثاني أخبارًا كاذبة عبر الفضائيات المصرية بنفس السياق، ما أساء للمزاج العام المصري وأصاب طبقة عريضة من الشعب بالإحباط لبث أخبار كاذبة وضحة للشعب أجمع".

يذكر أن محكمة القضاء الإداري في مصر قد قضت أمس، ببطلان اتفاق لترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، الذي يعتبر جزيرتين عند مدخل خليج العقبة داخل المياه الإقليمية السعودية.