ملخص الدعم القانوني للصحفيين في الأسبوع الثالث من شهر يونيو
June 23rd, 2016


صحفيون ضد التعذيب

13282304_279448622398389_2123882664_n

يستكمل مرصد "صحفيون ضد التعذيب" هذا الأسبوع متابعة جلسات قضايا حرية الصحافة والإعلام في ملخص الدعم القانوني الأسبوعي، من خلال فريق الوحدة القانونية للمرصد داخل أروقة المحاكم والأقسام الشرطية، الذي يعمل كالدرع الداعم لحقوق الصحفيين والإعلاميين المسلوبة في مساحة حرة ومستقلة لممارسة مهنتهم.

ويشمل تقرير هذا الأسبوع ملخص الجلسات التي حضرها محامو المرصد خلال الفترة من 18 إلى 23 يونيو؛ حيث حضر محامو المرصد جلسة نقيب الصحفيين وعضوي المجلس بمحكمة عابدين، وكذلك جلسة "صبري أنور" الصحفي بجريدة "البديل" بمقر نيابة دمياط.

كما تابع المرصد وقائع محاكمة عدد من الصحفيين بجريدة "الوطن"، في دعاوى السب والقذف المقامة ضدهم من رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، فضلًا عن متابعة نظر قضية الصحفي محمد سعد خطاب، محرر جريدة "صوت الأمة".

السبت 18 يونيو

نظرت دائرة جنح قصر النيل برئاسة المستشار وائل خضر المنعقدة بمحكمة عابدين، ثاني جلسات محاكمة نقيب الصحفيين يحيي قلاش، ووكيل النقابة خالد البلشي، وسكرتير المجلس جمال عبدالرحيم، في القضية رقم 515 لسنة 2016.

وتقدم لهيئة الدفاع نقيب المحامين سامح عاشور، وبدأ الدفاع بإبداء طلباته؛ فطلب تأجيل القضية لسماع شهادة كلا من الصحفيين المقبوض عليهم محمود السقا وعمرو بدر، وطاقم حرس أمن النقابة وضابط الأمن الوطني مجري التحريات، إضافة إلى استخراج شهادة من الجدول بآخر ما تم في القضية رقم 4016 إداري شبرا الخيمة ثاني، والخاص بالقبض علي الصحفيين محمود السقا وعمرو بدر.

كما طلب الدفاع شهادة حاتم زكريا عضو النقابة، وندب خبير من ماسبيرو، وإحضار الفلاشات الخاصة باقتحام النقابة والقبض على المتهمين، وقد قررت المحكمة تأجيل محاكمة "قلاش والبلشي وعبد الرحيم"، لجلسة 25 يونيو و2 يوليو و9 يوليو، ثلاث جلسات متتالية، وذلك لتنفيذ طلبات الدفاع وفض الأحراز.

الثلاثاء 21 يونيو

كما تابع المرصد أيضاً جلسة تجديد حبس “صبري أنور” صحفي جريدة البديل، وجددت نيابة دمياط حبس المتهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات، على أن تنعقد الجلسة المقبلة في 5 يوليو المقبل، وذلك مع استمرار رفض النيابة في اطلاع المحامين على أوراق القضية أو معرفة التهم الموجهة للصحفي والتي يحاكم على أثرها، إذ يتم التجديد له كل جلسة دون تحديد تهمته.

الأربعاء 22 يونيو

وعلى الجانب الآخر، نظرت محكمة جنح الدقي الدعوتين المقامتين من مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك ضد محمد الأمين مالك قناة “cbc”وجريدة الوطن، و19 صحفيًا؛ لاتهامهم بسبه وقذفه والتشهير به.

وجاء في الدعاوى أن “الأمين” و”مسلم” و”الجبالي”، ومعهم الصحفيون محمد عطية عبد العزيز، وطارق صبري، ومحمد نجاتي، وأحمد عبد الباسط، وسعيد حجازي، ودعاء عبدالوهاب، قاموا بنشر موضوعات وتقارير صحفية في جريدة الوطن، اعتبرها مقيم الدعاوى سبًا وقذفًا في حقه، وتشهيرًا به، ومن شأنها تكدير السلم والأمن العام ونشر أخبار كاذبة.

وفي نفس اليوم، قضت محكمة جنح مستائف الدقي ببراءة أحمد عصام فهمي رئيس مجلس إدارة جريدة صوت الأمة، ومحمد سعد خطاب، من التهمة المنسوبة إليهما في الدعوى المقامة من رجل الأعمال محمد أبو العنيين، ضد محمد سعد بزعم انتحاله صفة صحفي ومخالفة رئيس مجلس الإدارة المادة 103 من قانون نقابة الصحفيين

وجاء حكم البراءة بعد أن ثبت للمحكمة عدم صحة تلك الاتهامات الموجهة إليهم بصدور حكم قضائي من القضاء الإداري، بإلزام نقابة الصحفيين بقيد محمد سعد في النقابة، ويعتبرها الحكم حجة قانونية قاطعة أمام الادعاءات الباطلة بانتحال الصفة التي ادعاها رجل الأعمال.