محامي "صبري أنور": تجديد حبسه 15 يومًا.. والنيابة ترفض اطلاعنا على أوراق القضية أو تهمته
June 7th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

d8a7d984d8b5d8add981d98a-d8b5d8a8d8b1d98a-d8a3d986d988d8b1

قال أحمد طه، محامي "صبري أنور"، الصحفي بجريدة "البديل"، إن نيابة دمياط قررت تجديد حبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات، على أن تنعقد الجلسة المقبلة في 21 يونيو المقبل، وذلك خلال الجلسة التي انعقدت اليوم الثلاثاء، لنظر تجديد حبسه، مشيرًا إلى استمرار رفض النيابة في اطلاعه على أوراق القضية أو معرفة التهم الموجهة للصحفي والتي يحاكم على أثرها، إذ يتم التجديد له كل جلسة دون تحديد تهمته.

وأوضح "طه"، في حديثه لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، أن جلسة التجديد لم تنعقد بمقر النيابة الكلية، كما حدث في الجلسة الماضية، وإنما انعقدت ظهر اليوم، بمعسكر قوات الأمن المركزي بدمياط، وهو المكان الذي تم فيه انعقاد جلسات تجديد حبسه طوال الفترة الماضية، فيما عدا جلسة التجديد السابقة.

وأعلن "طه" تدهور الحالة الصحية لـ"صبري أنور"، خاصةً وأنه لم يتعرض لضوء الشمس لأكثر من شهرين منذ اختفائه، فضلًا عن فقدانه أكثر من نصف وزنه الذي كان عليه قبل إلقاء القبض عليه، موضحًا أن وكيل النيابة لم يسمح له بالحديث معه منفردًا لمعرفة أحواله داخل مكان احتجازه، أو كيفية التعامل معه، وكذلك لم يتمكن من معرفة مكان احتجازه طوال الشهرين اللذان اختفى فيهما اختفاءً قسريًا.