محررة "الوطن" توضح حقيقة اعتداء الأمن على الصحفيين خلال مباراة مصر ونيجيريا
March 30th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

egypt-nigeria1-590x354

تحدثت نانسي علي، الصحفية بقسم الرياضة في جريدة "الوطن"، عن الأزمة التي نشبت بين الصحفيين وقوات الأمن المكلفة بتأمين استاد برج العرب بالإسكندرية، خلال تغطية مباراة منتخبي مصر ونيجيريا مساء أمس الثلاثاء، مؤكدة أن سوء التنظيم كان هو سيد الموقف بالأمس؛ فقبل بدء المباراة، وجد الصحفيون المكلفون بالتغطية أن المقصورة الخاصة بهم مكتظة بالجماهير التي حضرت الإستاد.

وأوضحت "نانسي"، لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، أن معظم الصحفيين تابعوا المباراة من خلال الجلوس على الأرض؛ نظرًا لتزاحم المقصورة بالجماهير، مشيرة إلى أن الأمر نفسه تكرر عند بدء المؤتمر الصحفي عقب المباراة، حيث توجه الصحفيون والإعلاميون لتغطية المؤتمر؛ إلا أنهم فوجئوا بقوات الأمن تغلق أبواب قاعة المؤتمر وتمنع أي شخص من الدخول.

وقالت "نانسي"، إن الصحفيين حاولوا التفاهم مع قوات الأمن للسماح لهم بدخول القاعة ومواصلة عملهم بتغطية المؤتمر الصحفي؛ إلا أن الأمن تعنت في البداية؛ نظرًا لتواجد عدد من الجماهير ورغبتهم في حضور المؤتمر، إلى أن نشبت مشادة بين الطرفين وسط إصرار الصحفيين على الدخول، ما نتج عنه فتح باب القاعة والسماح لهم بتغطية المؤتمر.