الإعتداء على مراسل الفجر أثناء تغطيته لقداس عيد الميلاد بالكاتدرائية
March 2nd, 2015


صحفيون ضد التعذيب

مراسل الفجر جمال جورج يروي لـ"صحفيون ضد التعذيب" تفاصيل الإعتداء عليه ومنعه من تغطية قداس عيد الميلاد بمقر الكاتدرائية قائلاً :" أثناء تغطيتي لقداس عيد الميلاد المجيد ظهر يوم أمس الأربعاء 7 يناير، حيث شهد محيط مقر الكاتدرائية تكدس كبير من قبل الجماهير ولكن لم تكن عملية التأمين على المستوى المعهود فإتسمت بالعشوائية وسوء التنظيم، وأثناء محاولتي التوجه للبابا تواضروس للحصول على تصريح صحفي منه، فوجئت بأحد أفراد الكشافة والمسؤولين عن عمليات التأمين بالكاتدرائية يدعى "مينا"، يحاول الإعتداء علي وعندما أفصحت له عن هويتي الصحفية قام بجذبي من ملابسي مما أدى لحدوث مشادات بيننا، وبناءاً على ذلك تواصلت مع وكيل الكاتدرائية والذي تقدم لي باعتذار رسمي، وعلى الفور تحدثت مع رئيس الفرق الكشفية الذي وعدني بالتحقيق في الواقعة وإعادة هيكلة وتأهيل الفرق الكشفية من جديد، وكانت تلك الواقعة أمام مجموعة من الزملاء الصحفيين بعدد من وسائل الاعلام المختلفة".