صحفى موقع كرموز يكتب رساله جديدة من محبسه بعنوان " ليلة بين الكهرباء والدعاء"
March 28th, 2015


صحفيون ضد التعذيب

11083879_389934294527514_3472418631011825158_n

 حصل مرصد " صحفيون ضد التعذيب" على رسالة جديدة لمصور موقع كرموز "عبد الرحمن عبد السلام  ياقوت"  بالإسكندرية  أرسلها اليوم 28 /مارس 2015

 وقال عبد الرحمن  فى رسالته " كمصور صحفي لا يفارق  مخيلتك إلقاء القبض عليك في أي لحظة، في تصويرك اشتباكات تهان هنا، وسحل هناك، ولكن لن يبعدك ذلك عن الاستمرار في العمل فقد تم القبض علي أثناء تصويري تجمع بعض الأهالي أمام نقطة فوزي معاذ في الهانوفيل بعد قيامهم بإلقاء القبض على فتاة لا أعرفها ولم أراها، قيل أنها حاولت قطع الطريق قبل وصولي للمكان

ويتابع عبد الرحمن " بعد إهانات مباشرة لفظيًا وجسدياً، رغم إظهاري الكارنيه الخاص بالموقع، بل كانت تكثرعند ذكر أنني صحفي، اصطحبوني إلى ضابط متواجد في أحد الأكمنة في منطقة البيطاش، وبدأ استجوابي، وقرروا  الذهاب إلى منزلي، وبعدما قلبوه رأسًا على عقب، لم يجدوا شيئًا"

و أضاف عبد الرحمن " أرسلوني حينها إلى قسم الدخيلة، وجدت ثلاثة أشخاص مغمى عيناهم ومكبلين اليدين، تعرفت عليهم بعد ذلك في النيابة لأنهم وضعونا في قضية واحدة ، بدأ رئيس المباحث واثنين آخرين استجوابي وإلقاء التهم عليّ بأني في "إعلامية الإخوان" حينها أدركت أنني "لن أخرج من هنا

ويتابع عبد الرحمن " وبعد 6 تحقيقات مختلفة من الساعة الواحدة ظهرًا لحظة إعتقالي حتى العاشرة مساء السبت الموافق 21 مارس 2015، لم ينتهي الأمر بعد، فكانت لحظة إغماء عيني وتكبيلي، وإلقائي في حجرة بها 3 أشخاص، رأيتهم من بصيص النور الذي يخرج أسفل قطعة القماش وهنا اصطحبوا أحد الاشخاص من الغرفة، وبدأ بعدها بدقائق أصوات "إلكترك" الكهرباء، مصحوبة بأصوات الصراخ التي لم تنقطع إلا في قرابة الواحدة صباحًا عندما علمت أن رئيس المباحث "انصرف وقرر إلقائي في الحجز مع باقي المساجين.

يذكر أن قوات الأمن قد ألقت القبض على ياقوت يوم السبت 21 مارس 2015 وذلك على خلفية تصويره لواقعة حرق نقطة شرطة بالإسكندرية  وقد وجهت له النيابة العامة تهم  الانضمام لجماعة الإخوان و الإعتداء على الحقوق والحريات وقلب نظام الحكم والتظاهر بدون ترخيص وحيازة مفرقعات رغم أنه كان يحمل شنطة سوداء اللون و كاميرا نيكون و هاتف محمول سامسونج أبيض اللون  و 6 حجارة كاميرا و هو ما تم إثباته في محضر الشرطة – حسب مدير موقع كرموز.