مراسل "التحرير" : قوات الأمن احتجزتنا لمدة ساعتين على الرغم من افصاحنا عن هويتنا الصحفية
November 22nd, 2015


صحفيون ضد التعذيب

44

احتجزت، عصر اليوم، قوات الأمن، "عبد الجواد محمد" مراسل جريدة "التحرير" ومصطفى سعداوي" مراسل موقع "مصر العربية، وذلك أثناء تغطيتهم للمرحلة الثانية من الانتخابات البرلمانية بمدرسة الكهرباء بحلوان.

وقال مراسل جريدة "التحرير"  في تصريح لمرصد "صحفيون ضد التعذيب" : " فوجئنا بمعاون رئيس مباحث قسم المعصرة وعدد من قوات الشرطة يهاجمونا وقاموا بالتحفظ علي "اللاب توب" ومتعلقاتنا وأصروا علي اصطحابنا لقسم الشرطة للتأكد من هويتنا، وذلك لأنهم ظنوا أننا مندوبي أحد المرشحين بالرغم من إفصاحنا لهم عن هويتنا كصحفيين وأبرزنا لهم كارنيهات جهات العمل".

وأضاف "عبد الجواد " إنه تم الافراج عنهم بعد احتجازهم لمدة ساعتين وبعد التأكد من هويتهم الصحفية، واستعاد هو وزميله متعلقاتهم الشخصية.