الأمن يمنع الإعلام من تغطية الجنازة "الشعبية" لشهيد القوات المسلحة بالعريش
November 5th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

[caption id="attachment_15262" align="aligncenter" width="600"]صورة أرشيفية صورة أرشيفية[/caption]

منعت قوات الأمن بمدينة العريش، اليوم السبت، الصحفيين وممثلي وسائل الإعلام من تغطية أو تصوير جنازة الشهيد العميد قوات مسلحة هشام شاهين، الذي تم استهدافه أمس الجمعة، أمام منزله في شارع الأزهر وسط مدينة العريش، بإطلاق وابل من الرصاص عليه؛ ما أسفر عن استشهاده على الفور.

وقال أحد الصحفيين بشمال سيناء - طالبًا حجب اسمه؛ خوفًا من التضييق الأمني عليه – إن قوات الأمن منعت الصحفيين من تغطية مراسم الجنازة، كما منعت المصورين من التقاط أي صور للجنازة، التي انطلقت من مسجد النصر بالعريش.

وأوضح الصحفي، في شهادته لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، أن الصحفيين مُنعوا من التغطية، رغم أنها كانت جنازة شعبية بحضور أهالي مدينة العريش وقيادات أمنية من مديرية أمن شمال سيناء، ولم يحضر محافظ شمال سيناء اللواء السيد عبدالفتاح حرحور، والقيادات العسكرية العاملة فى شمال سيناء.