الأمن يطلق سراح مراسلة الراديو السويدي بعد ساعات من احتجازها
October 27th, 2015


11219216_10153836163945934_65700811582723309931_n-660x330

أخلت قوات الأمن سبيل مراسلة الإذاعة السويدية سيسيليا أودين ،بعد أن كانت قد ألقت القبض عليها أثناء لقائها مع عمال نسيج في أحد المصانع في المحلة. سيسيليا أودين كتبت على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” أن الشرطة استجوبتها وأنها بصحة جيدة

وقالت أودين في مداخلة مع الراديو السويدي، أنها كانت تقوم بإجراء تحقيق صحفي مع بعض عمال المصانع المضربين منذ ثمانية أيام بمدينة المحلة الكبرى، قبل أن تفاجىء بعناصر قالت أنهم من أمن الدولة قاموا بإلقاء القبض عليها، واصطحبوها لمقر الأمن حيث استجوبوها هناك قبل أن يقوموا بتحرير محضر بالواقعة ويتم إخلاء سبيلها.

و أضافت أودين أنها لم تتلق معاملة مهينة بمقر الإحتجاز إلا أنها على يقين من أن العديد من الصحفيين بمصر يتعرضون يومياً لمشاكل كبرى مع الدولة، مستشهدةً بموقف صحفيي الجزيرة المحتجزين على ذمة قضايا حتى الآن بمصر.

و أكدت أودين أن الأوضاع فى مصر ليست جيدة على الإطلاق بالنسبة للصحافة الحرة، مشددةً على أن الصحفيين المصريين على وجه الخصوص يواجهون مشاكل كبيرة مع الأمن المصري.