"عبدالله الفخراني" يعلن الإضراب عن الطعام.. ووالدته: إدارة السجن ترفض علاجه
September 18th, 2016


صحفيون ضد التعذيب

[caption id="attachment_14178" align="aligncenter" width="474"]عبدالله الفخراني - صحفي شبكة رصد عبدالله الفخراني - صحفي شبكة رصد[/caption]

أعلنت والدة "عبدالله الفخراني"، صحفي شبكة "رصد"، والمحبوس احتياطيًا على ذمة القضية المعروفة إعلاميًا بـ”غرفة عمليات رابعة”، أنه دخل في إضراب جزئي عن الطعام منذ أكثر من أسبوعين؛ اعتراضًا على تعنت إدارة سجن وادي النطرون معه ورفضها نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، موضحة أنه فقد الكثير من وزنه نتيجة الإضراب عن الطعام، فضلًا عن شحوب وجهه.

وقالت والدة "الفخراني"، في حديثها لمرصد "صحفيون ضد التعذيب"، إن "عبدالله" يعاني من تورم في قدميه منذ أكثر من أسبوعين، وازداد الأمر سوءًا خلال الأيام الماضية، حيث طلب نقله إلى المستشفى أو إحضار استشاري له داخل الزنزانة لفحصه؛ إلا أن طلبه قوبل بالرفض من إدارة السجن، إضافة إلى أنه مازال متخوفًا من ترحيله إلى مستشفى سجن العقرب، على حد قولها.

وأوضحت والدة "الفخراني"، أنه مازال مستمرًا في إضرابه حتى تحسين وضعه الصحي أو نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج؛ خاصةً وأن تورم قدميه غير معلوم أسبابه حتى الآن ويزداد بشكل ملحوظ، لافتة إلى أنها قامت بزيارته أول أيام عيد الأضحى وكذلك أمس السبت، بسجن وادي النطرون؛ حيث استمرت الزيارة لمدة ساعة، لكنه رفض خلالها تناول أي طعام، على حد تعبيرها.

يذكر أن قوات الأمن قد ألقت القبض على "عبدالله الفخراني" صحفي رصد يوم 15 أغسطس 2013، ووجهت لهم النيابة العامة اتهامات جاء على رأسها الانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون، في القضية رقم 2210 لسنة 2014 جنايات العجوزة، ورقم 317 لسنة 2014 أمن دولة عليا.